ألواح الإكساء تتساقط عن مبنى مكتبة فيينا من تصميم زها حديد

سقطت كتلة من الإسمنت بوزن حوالي 80 كغ من مبنى مكتبة ومركز التعليم في فيينا للمعمارية زها حديد الواقع في جامعة فيينا للاقتصاد والأعمال أول أيام السنة الجديدة 2015 ولحسن الحظ لم تسجل أية إصابات وبقي المبنى مفتوحاً.

مع أن طريق المشاة الواصل بين مركز الحرم الجامعي كان قد أغلق كإجراءٍ احتياطي كما أن المنطقة المحيطة بالمبنى بما في ذلك المنطقة الواقعة تحت الجزء الظفري تمت إحاطتها بالأشرطة المانعة للدخول.

والجدير بالذكر أن هذه هي المرة الثانية التي تتساقط فيها قطعٌ من المنشأ الذي تم افتتاحه منذ أكثر من سنة بحسب الصحيفة النمساوية Die Presse التي أشارت في تقريرها أن بلاطةً من الإسمنت المسلح بالألياف بقياس 1.2 متر و 2.5 متر انفصلت عن المبنى العام الماضي.

Library-and-Learning-Centre-in-Vienna-by-Zaha-Hadid-Architects_Roland-Halbe_arch-news.net_sq.jpg

سقطت البلاطة المستطيلة عن الواجهة المنحدرة من المركز والتي تميل للأسفل بزاوية 35 درجة وتضم أشرطةً أفقية متناوبة من الإسمنت الرمادي والزجاج.

وقعت حادثة السقوط الأولى نتيجة "خطأٍ في التركيب" بحسب Kurier التي نشرت صوراً تبين موقع اللوح المفقود العام الماضي، حينها تم إغلاق الساحة واستبدال اللوح الساقط.

أما بالنسبة للحادثة الجديدة فيتم التحقيق فيها ويتوقع أن يصدر تقرير المحققين في الأيام القليلة المقبلة.

يشكّل مبنى المكتبة هذا أحد المباني السبعة التي يتألف منها حرم جامعة الاقتصاد والأعمال في فيينا Wirtschaftsuniversität Wien والمصممة لتضم 24 ألف طالب و1800 موظف.

لحد الآن لم يصدر تعليق عن مكتب زها حديد.

Comments powered by CComment

الأكثر قراءة

مبادرات معمارية

التصويت

هل تعتقد أن للعمارة دور في الصراع الدولي؟

عن البوابة

نحن بوابتك إلى عالم العمارة والتصميم من حول العالم..

البريد الالكتروني:

support@arch-news.net

الروابط الاجتماعية