التصميم الذي يشبه العمود الفقري، والنظم الإيكولوجية المكتفية ذاتياً

قد يظن بعض الأشخاص لوهلة أن مفهوم الفنادق العائمة للمهندس البريطاني جيانلوكا سانتوسوسوز، بعنوان "مورب،" يشبه تصميم جديد لمحطة حرب النجوم.

ويتماهى التصميم الذي يشبه العمود الفقري، والنظم الإيكولوجية المكتفية ذاتياً، مع تصاميم المستقبل.

ويبلغ طول الفندق الذي يأتي على شكل سفينة، حوالي 800 متر، ويتميز بإقامة الضيوف في كبسولات للسكن، ومرافق للتسلية مثل المسارح، والحدائق، والمطاعم، وبركة سباحة.

بالإضافة إلى ذلك، يُوجد مهبط للطائرات وزوارق لإعطاء الفرصة للضيوف لاستكشاف المنطقة المحيطة بالفندق.

ويدمج الفندق لإنتاج الطاقة الألواح الشمسية، والحدائق النباتية العائمة، ومرافق تجميع مياه الأمطار للمحافظة على الممتلكات في البحر.

ويمكن للمشروع أن يسافر من حول العالم، ولكن ببطء شديد.

arch-news.net-floating-hotel-4-exlarge-169.jpg

arch-news.net-exlarge-169.jpg

الأكثر قراءة

مبادرات معمارية

التصويت

ما رأيك بالتصميم الجديد للموقع؟

عن البوابة

نحن بوابتك إلى عالم العمارة والتصميم من حول العالم..

البريد الالكتروني:

support@arch-news.net

الروابط الاجتماعية