مركز إيستجيت هراري في زيمبابوي

تترقب وسائل الاعلام النشاط المعماري المميز في نصف الكرة الشمالي, ظناً منها أن العمارة ترتبط دائماً بالتطور العمراني والتكنولوجي, بعيد عن الانسان الذي هو محور العمارة الاساسي

وفي خبرنا هذا من زيمبابوي نلحظ أن العمارة مرتبطة بوجود الانسان أولاً.

2216491.jpg

eastgateharare.jpg

اعتمد المهندس المعماري مايكل بيرس في تصميمه لمركز إيست جيت (Eastgate Centre)، في هراري بزيمبابوي على تصميم أكمات النمل الأبيض، إذ تتم تهوية مبنى إيست جيت وتبريده وتدفئته بالكامل باستخدام وسائل طبيعية.

clip_image006_0001.jpg

ويتكون المبنى من أربعة حوائط حجرية خارجية وبهو داخلي بعلو سبعة طوابق. ويتم سحب الهواء الخارجي إلى الداخل عبر العديد من فتحات التهوية ثم يتم إما تبريده أو تدفئته عبر كتلة المبنى حسب أيهما أكثر سخونة، خرسانة المبنى أم الهواء، وليس هذا فقط فهذا النظام يكلف عُشر تكاليف مكيفات الهواء المعتادة للأبنية، ويستهلك طاقة أقل بنسبة 35% عن ستة مبانٍ تقليدية.

 

Eastgate-15.jpg

Eastgate-221.jpg

الأكثر قراءة

مبادرات معمارية

التصويت

ما رأيك بالتصميم الجديد للموقع؟

عن البوابة

نحن بوابتك إلى عالم العمارة والتصميم من حول العالم..

البريد الالكتروني:

support@arch-news.net

الروابط الاجتماعية