أثاث لسجون الأحداث في الولايات المتحدة الأمريكية من تصميم طالب العمارة Kai Lin

قام الطالب المعماري الصيني-الأمريكي المقيم في بروكلين كاي لين Kai Lin بتصميم مجموعة من الأثاث الخاص بالسجون ضمن مراكز احتجاز الأحداث في الولايات المتحدة الأمريكية.

تتألف المجموعة من ثلاثة قطع: مقعد، كرسي، وسرير يقصد منها تحويل "الفراغ البارد والمغلق" إلى مكان عيش أكثر راحة بحسب لين الذي تخرج لتوه من معهد برات في نيويورك.

ويهدف المصمم من خلال عمله للترويج لفكرة أن تكون مراكز احجتاز الأحداث كأماكن إعادة تاهيل بدلاً من للعقاب فقط.

Kai-Lin-juvenile-detention-centres-furniture_arch-news.net_468_1.jpg

"بإلهامٍ من مؤسسات التصحيح السلوكي الاسكندنافية مثل سجن هالدن في النرويج قمت بتصميم مجموعة الأثاث هذه من أجل الشباب المحتجزين بنيّة تأمين مكان عيش مريح وإيجابي وصديق لهم." بحسب المصمم.

تم تصميم القطع الاختزالية لتستخدم في مراكز احتجاز الأحداث لمن هم دون الثامنة عشر؛ حيث يوجد أكثر من 200 فعالية منها في الولايات المتحدة الأمريكية، تضم قرابة 54 ألف حدث بحسب وزارة العدل الأمريكية.

وقد استخدم لين أنابيب الفولاذ وصفائح الفولاذ وهي مواد تستخدم عادةً في صنع الأثاث المؤسساتي لقوتها وديمومتها ووخصائصها المضادة للبكتريا.

Kai-Lin-juvenile-detention-centres-furniture_arch-news.net_468_2.jpg

كما تمت تغطية السطوح الطرية مثل وسائد السرير والمقعد بالفينيل الملبس وهي أيضاً مادة تستخدم في تلك المؤسسات كونها مضادة للاحتراق ومقاومة للتمزق وسهلة التنظيف.

وقد قال المصمم الذي ولد وتربى في الصين أن فكرة المشروع نشأت من كتاب قرأه اسمه "الأحداث في العدالة" Juvenile in Justice لريتشارد روس Richard Ross, والذي يصف أماكن عيش الشباب الأمريكي في مؤسسات الأحداث.

Kai-Lin-juvenile-detention-centres-furniture_arch-news.net_468_4.jpg

"عندما تابعت بحثي وجدت المزيد عن السجن الفردي وكيف أنه في بعض المؤسسات يتم جلب الأولاد أولاً إلى غرفة باردة دون أثاث لما بين 24 و72 ساعة حيث يسمح لهم فقط بالخروج لساعة واحدة أو ساعتين. إضافةً لذلك تمتلك بعض مؤسسات الأحداث غرفاً وردية اللون كمفهوم تم تطويره في أواخر السبعينيات وأوائل الثمانينيات يدّعي بأن اللون الزهري يهدئ السجناء ويقلل من سلوكهم العنيف. وقد أثبتت تلك الطريقة عدم جدواها ومساوئها على صحة السجناء." بحسب المصمم.

بينما هو يسعى إلى خلق حلول أكثر إيجابية وبيئات أكثر أمناً وخصوصية للسجناء الشباب بحيث تخفف عنهم الضرر العاطفي والذهني وتزيد التطور الاجتماعي.

Kai-Lin-juvenile-detention-centres-furniture_arch-news.net_ban.jpg

Comments powered by CComment

الأكثر قراءة

مبادرات معمارية

التصويت

هل تعتقد أن للعمارة دور في الصراع الدولي؟

عن البوابة

نحن بوابتك إلى عالم العمارة والتصميم من حول العالم..

البريد الالكتروني:

support@arch-news.net

الروابط الاجتماعية