"العمارة والادب" وجهان لعملة واحدة

نقاط رئيسية:

تقديم 

1-  فرانك لويد رايت    

2-  طة حسين 

3-  د سابا شبر

4-  مثلث الفهم

5-  قصر الثقافة / مستغانم

6-  اجمل تعليق

تقديم

"من لم يقرأ الادب العربي القديم لن يستطيع ان يقدم ادبا حديثا" من أقوال الدكتور طه حسين فالادب العربي القديم سواء شعر ام نثر خالد أبد الدهر ولذالك نستطيع ان نقول ان دورة الادب مستمرة علي مر السنين فالأدب القديم كان حديثا لما قبله وايضا أدبنا الذي نسميه حديثا سيكون قديما وهكذا دواليك ... الحلقات مستمرة وغير منفصلة

واسمحو لي ان اؤكد لكم ان نفس المبدأ ينطبق علي العمارة الحديثة التي بدأت منذ الثورة الصناعية الاولي قبل اكثر من ثلاثمئة عام والتي للاسف الشديد كانت منفصله عن العمارة القديمة ففشلت وأصبحت تسمي بالعمارة المريضة لانها لم تحقق الراحة والصحة للانسان ولوثت البيئة الي حد كبير ... وها نحن الان نعود الان الي الاصالة بمفهومها الجديد باسم "الاستدامة" او "العمارة الخضراء "وهو ما تميزت بة عمارتنا القديمة.


1- فرانك لويد رايت 

لماذا اللغة مهمه للمهندس؟
٠ اهتمامى بمذكرات المهندس المعماري العالمى الأمريكي "فرانك لويد رايت" كانت احد الأسباب التي دفعتني الي كتابة هذا الموضوع  ، وهو القائل بان الإلمام باللغة يساعد المهندس علي الشرح الوافي للمشروع للاقناع والقبول به ، وقال بان كثير من المشاريع الممتازة فشلت بسبب عدم قدرة المهندس علي الشرح والإقناع...
٠ فرانك لويد رأيت نفسة أعاد تطوير نفسة بدراسة اللغة في الجامعة لدي الدراسات المساءية
٠ ومن هذا المنطلق كان اهتمامي باللغة كأداة للاقناع عن المشروعات المطروحة



2-  طة حسين والأدب

استمرارية الادب
٠ تأثرت كثيرا لدي مشاهدتى الندوة التلفزيونية اوائل الستينات للقرن الماضى لطة حسين مع الآدباء العرب حيث قال للأدباء العرب "انتم تكتبون أكثر مماتقراءون" ، وقال من "لم يقرأه الأدب القديم لا يستطيع ان يقدم أدبا حديثاً ، فالأدب الحديث كان قديما لما قبله"
٠ لقد تأثرت بهذه الأفكار واستعملتها في كثير من المؤتمرات الهندسية ولاقت الاستحسان
٠ هناك مثل شعبي يقول ( اللي ما الو خير في قديمة ما الو خير في جديدة)

3- د سابا شبر

إتقان اللغة

٠ تعلمت من المهندس د سابا شبر ابن القدس البار وخبير تخطيط المدن في الكويت ،والحاصل علي شهادة الماجستير والدكتوراه في تخطيط المدن من الجامعات  في أمريكا،  واللذي اوصت لجنة التحكيم بانه يستحق دكتوراه أخرى في اللغة الانجليزية كونه متمكن منها اكثر من اهلها.

4- مثلث الفهم وهى: 

- القراءة
-  والاستماع
-  والإنصات
-  الآية الكريمة تصب في هذا الاتجاه واللتى توضح بان فهم القرءان يعتمد على الاستماع والإنصات معا لكى يتحقق الفهم الكامل. 

ولذالك لا بد لنا نحن معشر المعماريين ان نقرأ بوعي وفهم لعمارتنا القديمة والتعرف علي اسرارها ومزاياها كونها امتداد لتجارب سابقة .

-mostaganem_263597161.jpg

 5- قصر الثقافة في مستغانم

حكايتى مع والى مستغانم
-  أثناء عملى في الجزائر طلب منى المسؤولين تقديم استشارة فنية لبناء قصر الثقافة لمدينة مستغانم عاصمة الولاية
-  أشار الوالى آنذاك بأنة يرغب بإقامة "قصر للثقافة "بوسط المدينة المزدحم وأشار إلى موقع المكتبة القديمة واللتى كانت أيام فرنسا كنيسة ،
- طلبت ثلاثة أيام للدراسة ، زرت خلالها المدينة ومخططاتها الموجودة فى البلدية ، واخترت موقعا خارج المدينة القديمة لعدم صلاحية موقع المكتبة القديم لعدة أسباب فنية اهمها صغر المساحة ، بل من المستحيل توفير الحد الأدنى لمواقف السيارات

- الموقع اللذى اقترحته يقع على تلة مرتفعة وعلي الطرف الآخر للمدينة و يفصله عنها وادي صغير ،
- الوصول للموقع المقترح يتم من خلال الذهاب إلى شاطيء البحر ،ولا احد يفكر بان إقامة جسر فوق الوادي سوف يسهل عملية الاتصال بين المدينة القديمة والموقع اللذي اقترحته
- الموقع الجديد مزروع بأشجار الصنوبر وعلى تلة  مرتفعه  مناسبة وتسمح  برؤية المبنى من مدينة وهران وكافة الطرق المؤدية للمدينة في الليل كمنارة للثقافة...
- طرحت فكرتى على الوالى ولم اري القبول...، وإذا بة يقول لى ( أتريد ان يقول الناس عنى اننى "مهبول" إي مجنون) لا لا يا سي صبحى٠٠٠
- توقفت عن الكلام وتوجهت إلى المستشارة اللتى رافقتنى للعمل معة من قبل المسؤولين في الجزائر العاصمة ، وشرحت لها ماحصل٠
- وفي المساء قالت لى بانها قالت للوالى عزوز( هكذا كانت تسمية) بانها هى ولا هو يفهمون بالتخطيط والعمارة ولا بد من احترام رأى المختصين، فقال لها لا مانع عندي شريطة إقناعى بالفكرة ، واقترحت ان يتم ذللك في الصباح وقبل عودتنا إلى العاصمة
- فكرت في الليل ولجأت لأفكار طة حسين وابن خلدون بعيدا عن الهندسة
- في الصباح وعلى طاولة الفطور شرحت لة ما يقوله طة حسين بان هذا المبنى الجديد سيكون امتداد لمباني البلدة القديمة وكل ماهو مطلوب عمل جسر يربط ما بينهما ، ثم ذكرت ابن خلدون اللذى يقول "خير البناء ماكان على جبل حيث طيب الهواء" ، علاوة على أنة سيصبح مناره بالليل لكل الناس القادمة إلى المدينة ، علاوة علي توفر الساحات اللازمة لمواقف السيارات وإقامة الحفلات الشعبية حولة وسط أشجار الصنوبر ، أنة بحق يليق باسمة كمنارة ثقافية للمدينة
٠ وإذا بة يقول لى مبروك ، واتصل بالمعلم اوشيش رئيس تعاونيات الجيش للبناء انذاك يخبره بالموافقة علي الموقع ، وبعدها تم أعداد الرسومات الهندسية اللازمة من اجل تنفيذة

 6- اجمل تعليق

بالمناسبه اود ان تقرؤا اجمل تعليق وصلنى على هذا الموضوع من المهندس المعمارى الشاب 
واللذى يدرس الان الماجستير فى العماره الخضراء فى جامعة كونكورديا:

نص الرسالة: 

الاخ العزيز المهندس صبحى حفظه الله
- اشكرك على المعلومات الغنيه التي تغذني بها و تفتح لي بها الافاق الجديده .
- اتفق معك بكل كلمه .. و بالتاكيد الكلام اساس الحياه و الجمال و التعبير عن المشاعر قبل ان تكون رسم فيحولها الرائعون الى اشكال و مجسمات ليمثل الواقع او يعيش بخياله بواقع يتمناه …. ربطك السلسل بين المواضيع يعطي جمال و تشويق لموضوعك … و كيف ان الجمال لا ينتاقض مع تحقيق الهدف بحيث ان لا غايه هنا لا تبرر الوسيله … الراحه في المسكن اهم من الجمال.
- تجاربك الغنيه بالاحداث و تأثرك بما قرات وسمعت يجعلني ازداد شغف للقراءه و المتابعه و السمع لتجارب الاخرين.
- حقا امر رائع
ابن اخيكم المحب
فؤاد معتصم بعباع

مونتريال

قلم صبحي قحاوش 

معماري ومخطط مدن 

استشاري العمارة الخضراء 

مونتريال

الأكثر قراءة

مبادرات معمارية

التصويت

ما رأيك بالتصميم الجديد للموقع؟

عن البوابة

نحن بوابتك إلى عالم العمارة والتصميم من حول العالم..

البريد الالكتروني:

support@arch-news.net

الروابط الاجتماعية