مجلة الأركيتيكتشرال جورنال البريطانية تطلق حملة لحماية خط الأفق في لندن

17

في بداية شهر نيسان الحالي؛ أطلقت مجلة الأركيتيكتشرال جورنال Architectural Journal (AJ) بالتعاون مع صحيفة “المراقب” The Observer البريطانيتين حملة لحماية خط الأفق العمراني في مدينة لندن العاصمة البريطانية. وقد أتت هذه الحملة على إثر وجود أكثر من 230 برج مبني أو مقترح ليحتل سماء لندن، بحيث أن كثيراً من هذه الأبراج لا تراعي محيطها العمراني والمعماري ولا شكل خط الأفق العمراني الناجم عن وجودها.

52e973b9e8e44ed6d60000ae_london-s-growing-up-the-rise-and-rise-of-london-s-tall-buildings_510c47e2b3fc4b7d0100004c_the-shard-opens-to-the-public_shard_.jpg

مجموعة كبيرة من المعماريين المعروفين أمثال ديفيد تشوبيرفيلد والفنانين والمفكرين دعموا هذه الحملة وشاركوا فيها.

وهذه الحملة لا تأتي في نطاق الوقوف ضد الأبراج عموماً وإنما كما يشرح الناقد المختص في جريدة “المراقب” روان مور Rowan Moore أنها من أجل ضمان النوعية الأفضل “للمباني الأكثر مرئية” في سماء المدينة.

وهو يطالب المعنينين والحكومة بالتنبه إلى خطورة الوضع العمراني الذي يداهم لندن بحسبه، وأن تقوم برفضٍ صارم لأي ناطحة سحاب أو برج لا يتمتع بنوعية مثلى.

وتدعم الحملة النداء الذي أطلقه بيتر موري Peter Murry رئيس “عمارة لندن الجديدة” New London Architecture من أجل وجوب تشكيل مفوضية بلدية لخط الأفق العمراني تقوم بتمكين التطويرات ذات التصميمات الجيدة، كما دعى إلى تحديد سياسة محددة وذات هيكلية واضحة لتصميم المباني المرتفعة، بحيث يتم كل هذا بشكلٍ يكون واضحاً للعلن ومفهوماً من قبل المطورين والمستثمرين.

بالطبع هذه الحملة لا تزال مستمرة وتقوم ببجمع الداعمين لها والتواقيع الكثيرة من أجل إنجاحها.

إقرأ ايضًا