معايير فريدة من نوعها لمسابقة تصميم جديدة

4

إلى جميع المهتمين بمجال التصميم، إليكم الإعلان الترويجي الذي نُشِر على موقع ديزين للتعبير عن الطلب الذي تقدم به منظمو مسابقة A’Design Award لجوائز التصميم من أجل جمع مشاركات في فئات المسابقة المختلفة من العمارة وتصميم الأثاث والتصميم الداخلي. إذ سيتلقى الرابحون حملة علاقاتٍ عامةٍ مجانيةٍ ومكثَّفةٍ لتصميمهم، بالإضافة إلى فرصة الظهور في كتابٍ سنوي.

كما سيتم تقييم أعمال المصممين من قِبل لجنة حكم مؤلفة من مجموعة من المحترفين والاختصاصيين والأكاديميين ومن مجموعة أخرى تتولى مهمة دراسة نوعية التصاميم. هذا عدا عن منح جميع المشاركين جدولاً مفصّلاً عن مجموع النقاط التي أحرزوها ومراجعةً للنتائج لمساعدتهم في تطوير أعمالهم الخاصة، بالإضافة إلى شهادةٍ وتذكار لكلٍّ منهم.

بالنسبة إلى المواعيد النهائية لتسليم المشاركات فهي محددة كالتالي:

• تصميم الأثاث: 30 تشرين الثاني 2010. • تصميم العمارة والبناء: 31 كانون الثاني 2011. • التصميم الداخلي: 30 حزيران 2011.

جاءت فكرة المسابقة أساساً من مشروع تطويرها كأطروحة رسالة دكتوراه، إلا أن القيّمين عليها قرروا لاحقاً أن يذهبوا إلى ما هو أبعد من ذلك بتحويلها إلى حقيقةٍ واقعة. وبعد إعداد بحثٍ شاملٍ ومكثّف على مسابقات التصميم وتحليل حوالي أكثر من 400 مسابقة بكل تفاصيلها (مع تدقيق 180 نقطة بيانات على كل واحدة منها)، اكتشف القيِّمون على المسابقة أن مسابقات التصميم الموجودة حالياً -وخاصةً تلك الشهيرة جداً- لم تكن جيدةً بالقدر الكافي.

حيث تكون هذه المسابقات سريةً عادة، ولا تقدم مراجعةً للنتائج أكثر من مجرد تقرير الربح أو الخسارة، وغالباً ما يكون التسويق لها موجهَّاً لأهدافٍ ربحية، عدا عن أن نظام تسجيل النقاط فيها غير موحّد بينها جميعاً.

ولهذا تم ابتكار دليلٍ مطوَّرٍ بشكلٍ شاملٍ وآليةٍ لتصنيف النوعية لتطبيقها في المسابقات، ومن ثم تم تطبيق “نقاط النوعية” هذه في هذه المسابقة:

مراجعات النتائج:

بما أن المصممون يستحقون الأفضل، يجب أن يحظوا بمسابقةٍ جيدةٍ تزودهم على الأقل بقدرٍ وافٍ وموثوق من مراجعة النتائج، بحيث يتمكن المصممون من إجراء تقييمٍ ذاتي لسبب حصولهم على مجموع نقاطٍ محددٍ أو عن سبب خسارتهم أو ربحهم.

ولهذا تم ابتكار جدول لبيان مجموع النقاط للمرة الأولى، يُعطى للمصممين بعد المسابقة، بغض النظر سواء أربحوا أم خسروا، ليتمكنوا من إدراك أيّ المناطق برعوا فيها وأيُّها يحتاج إلى تطويرٍ وتحسين، مع إمكانية مقارنة نقاطهم مع بقية المصممين ورؤية ما النسبة المئوية التي تم تصنيفهم فيها.

المنهج:

تتطلب مسابقةٌ بنوعيةٍ جيدةٍ منهج تصويتٍ واضحٍ ومفصَّلٍ بشفافية، لأنه لم يعد من الممكن التسامح بشأن طريقة الحذف أو الإبقاء العشوائية على بعض المشتركين، وإنما يتم تزويد كل فئة باستطلاعٍ للرأي يتوجب على أعضاء لجنة الحكم اتِّباعه.

لا مزيد من الرسوم الإضافية:

لا تتطلب هذه المسابقة رسوماً إضافية من الرابحين، فعلى عكس أبرز وأهم المسابقات، لا يُطلَب من الرابحين أية رسومٍ بعد فوزهم، وهنا يجب أن نذكر بأن مسابقة RedDot طلبت مبلغاً بقيمة 800 يورو من رابحيها، وهذا ينطبق على مسابقات IF و IDSA وغيرها. طبعاً هذا الأمر غير واردٍ في مسابقة A’Design لأنها تؤمن بأن الرابح يجب أن يكون رابحاً وليس خاسراً. وعلى الرغم من أن المسابقة تبدو موجَّهةً نحو أهدافٍ ربحية، إلا أنها بالكاد تكون كذلك، حيث يُنفَق كامل الدخل على الدعاية والتنظيم وإدارة فعالية المسابقة.

التوجُّه نحو الاهتمامات الأكاديمية:

تهدف المسابقة بالمقام الأول إلى تقديم أرضيةٍ متكافئةٍ للمصممين يثبتون عليها أنفسهم. كما تهدف أيضاً إلى تقديم لجنة حكم مؤلفة من 15 عضواً لتقييم كل واحدة من الفئات، وهذا ما يسمح بتشكيل لجنة حكم ضخمة مؤلفة من 360 عضو (كما هو مخطَّط) لمجموع المسابقات الـ24، مع العلم أنه يوجد حالياً 45 عضو تحكيم لتقييم ثلاثة أنواع مسابقات مختلفة مثل التصاميم الصناعية والمنتجات والعمارة وغيرها.

الأمر الجدير بالثقة هو أنه لا يتم الإعلان عن أسماء لجنة الحكم إلا في نهاية المسابقة، لأنه من المؤكد أن أعضاء لجنة الحكم ليسوا “أدوات إعلانية” ويجب الحفاظ على سير الأمور بهذه الطريقة. طبعاً هذا لأن منظِّمي المسابقة يريدون أن يمنعوا وصول أي تأثيراتٍ خارجية إلى الحكام قبل إعلان نتائج المسابقة للعامة.

حساب النقاط الموحَّد:

إن توحيد النقاط وتطبيعها (أي جعلها موحدة المقاييس والمعايير) هو ما يجعل مسابقة وجائزة A’ Design مختلفةً عن غيرها، فبالمقارنة مع سجل نقاط امتحان التوفل العالمي (امتحان اللغة الإنكليزية كلغة أجنبية)، نجد أنه عندما يحصل المشترك على مجموع نقاط نموذجي موحّد من امتحان التوفل، يمكنه استخدامه في أيٍّ مكانٍ في العالم. وهذا إن دلّ على شيء، فإنما يدلّ على كفاءةٍ وبراعةٍ كبيرة.

تتبع هذه المسابقة خطةً تبدأ بحساب النقاط بشرحٍ تفصيليٍّ لما يمثّله المعيار، ويستمر حساب النقاط مع شرحٍ لمعنى مجالات مجموع النقاط، كما ستتوفر فيه ملاحظاتٍ ضرورية لجعله أكثر وضوحاً بحيث يتمكن أعضاء الحكم من فهمه بوضوح.

هذا ويتم تسجيل معظم المعايير في سلسلة نقاطٍ تتراوح بين 0 و11 نقطة، بينما سيكون بعضها عبارة عن أسئلة تتطلب الإجابة بنعم أو لا. وقد تم توحيد النقاط وتطبيعها وتقدير أهميتها أيضاً.

من ناحيةٍ ثانية، هناك أيضاً حدٌ أساسي لعدد الطلبات المقدَّمة، حيث يجب أن يصل عدد المشاركين في كل فئة إلى 100 شخص من أجل الحصول على مجموع نقاطٍ موحَّد، لأنه إن لم يتم التوصل إلى أعداد المشاركين المطلوبة، عندها لن يكون بالإمكان تخصيص صيغ تطبيع وتوحيد لمجموع النقاط (حيث تكون نسبة هوامش الخطأ عالية جداً عندما يكون حجم المشاركة صغيراً).

أما بالنسبة إلى طريقة عمل النظام الجديد، فهي بسيطة جداً: فبعد التصويت، يتم توحيد وتطبيع وتقدير أهمية النقاط المعطاة من قبل الحكام، حيث يساعد توحيد معايير مجموع النقاط في إلغاء التحيُّزات الشخصية، بينما تتحقق نتائج تقدير الأهمية من أن جميع الأسئلة المحددة تم الإجابة عليها من قِبَل الأطراف المعنية، فمثلاً تكون أصوات المتخصصين أعلى قيمةً على الأسئلة المتعلّقة بالهندسة والتنفيذ، في حين يكون تصويت الأكاديميين أعلى قيمةً على معيار الاستدامة، وهكذا.

الدعاية:

تعاونت مسابقة A’ Design مع مؤسسة DesignPRWir التي استخدم القيّمون على المسابقة قاعدة بيانات علاقاتها الصحفية، بالإضافة إلى حصولهم على مساعدة المؤسسة في جعل المسابقة تصل إلى أكبر جمهورٍ ممكن.

تختلف هذه المسابقة عن غيرها بكونها لا تستهدف المجلات “المتخصصة في مجال التصميم” فقط، وإنما بترويجها للمصممين في أيِّ موقعٍ ممكن. وهذا ما يجب فعله دائماً، لأنه عندما نتحدث عن المصمم الأشهر فيليب ستاك Philippe Stack مثلاً، نجد أنه غير معروف خارج أوساط دائرة المصممين، ولهذا تريد المسابقة أن تغيِّر هذا الواقع أيضاً . ننتقل الآن إلى تقديم مثالٍ عن معيار تقييم فئات التصميم الصناعي لتَّطلعوا عليها، مع العلم أنه من الممكن أن يتغير هذا المعيار في بعض الفئات الأخرى:

التصميم:

الصيغة والشكل والبنية والتشطيب والتواصل الغرافيكي والألوان والخيارات اللونية المتوفرة والمواد والإبداع والقيم العاطفية والسياق الاجتماعي وملاءَمته للقسم المستهدف والهندسة وسهولة الاستخدام وعنصر المفاجأة وديمومة التصميم وتصميم الغلاف أو ما يحمي المنتج، بالإضافة إلى التعقيد أو البساطة الإجمالية، كل هذه التفاصيل سيتم معالجتها والتصويت عليها من قِبَل ثلاث لجان حكم مختلفة، إذ يمتلك تصويت الحكام أهميةً متكافئةً في هذه النقطة، لتتم الإجابة على الأسئلة على مستوى يتراوح بين 1 و10 نقاط.

الهندسة:

الوظيفة وعلامة السلامة الصحية وقابلية الاستخدام والتفاصيل والهندسة وسهولة الإنتاج وفعالية الإنتاج والأنظمة الاقتصادية للنطاق وقابلية التسويق والتوفر التقني والأمان وفائدة التكلفة وإمكانية الحصول على الموارد والاستدامة وقابلية الإصلاح والمتانة والأثر البيئي وقابلية التكرير وإعادة الاستخدام، بالإضافة إلى تفاصيل أخرى مشابهة تمت مناقشتها والتصويت عليها من قبل ثلاث لجان حكم مختلفة، ثم إعطاء أصوات الخبراء والأكاديميين من لجنة الحكم أهميةً أكبر وفقاً للسؤال، ليتم الإجابة على الأسئلة على مستوى يتراوح بين 0 و11 نقاط.

التقديم:

تقديم التصميم وتصوُّر الاستخدام والصيانة ووضوح التقديم وتفاصيل أخرى ذات صلة تتم معالجتها والتصويت عليها من قبل ثلاث لجان حكم مختلفة، لتُعطى أصوات لجنة الحكم من مجموعة دراسة نوعية التصاميم أهميةً أكبر نسبياً، ليتم الإجابة على الأسئلة على مستوى يتراوح بين 0 و11 نقاط.

معيار خاص:

ستمتلك كل فئة مختلفة معيارَ تقييمٍ بأهميةٍ مختلفةٍ بما فيها المنتجات المنفَّذة والأخرى التي ما تزال في مرحلة التصوُّر، وهناك إمكانية إيجاد معيار تقييم خاص بكل فئة. وفي هذه المرحلة، تتم مناقشة التفاصيل والتصويت عليها من قبل ثلاث لجان حكم مختلفة، مع إعطاء أصوات الخبراء والأكاديميين من لجنة الحكم أهميةً أكبر. وتتم الإجابة على الأسئلة على مستوى يتراوح بين 0 و11 نقاط.

بهذا نكون قد قدمنا لكم تفاصيل وافية عن مسابقة A’ Design التي نأمل أن تتمكن من جمع عدد المشاركات الذي تهدف له، لكي نتمكن من الاستمتاع برؤية تصاميم جديدة مبتكرة في مختلف مجالات التصميم. ولا يسعنا سوى الاعتراف بأنها مسابقةٌ مختلفةٌ وموثوقةٌ وفريدةٌ من نوعها بالفعل.

إقرأ ايضًا