معهد إبداع المنتجات الخضراء ينطلق من كاليفورنيا

3

قام المهندس المعماري الأمريكي William McDonough المعروف بمشاريعه المستدامة والحائز على ثلاثة جوائز رئاسية أمريكية بالتعاون مع الكيميائي الألماني الدكتور Michael Braungart البارحة لإطلاق معهد ابتكار المنتجات الخضراء (Green Products Innovation Institute, Inc) في كاليفورنيا في إضافةٍ لحركة Cradle to Cradle Movement وكتابهم الفريد حول هذا الموضوع (C2C) الذي ينادي باتباع طريقة حيوية وتقليدية ذكية في التصاميم الصناعية بهدف حماية الأنظمة البيئية.

وتركز هذه المنظمة اللاربحية الجديدة على كونها مصدراً قيماً لجميع المستهلكين، وفي نهاية الأمر ستساعد الناس على تحقيق مستوى أعلى من المنتجات الصحية الآمنة بيئياً. وقد كانت القوة القائدة وراء هذه الحركة هي فكرة أنه من خلال إبداع “إعادة تصميم منتجات ومكونات تتحول إلى مواد مغذية وتمكن المنتجات القديمة من أن تصبح المادة الخام للبضائع والخدمات الجديدة”، ستعمل سلسة كاملة لإعادة استخدام العناصر على التخلص من الهدر.

وفي تصريح صادر عن الناطق باسم هذه الجمعية، ورد مايلي: نحن نقوم بتطوير نموذج متوجه نحو الإبداع لإزالة المواد الكيميائية السامة والتأثيرات السلبية الأخرى على البيئة. حيث تحدد جمعية GPII مجموعة من مبادئ التصميم المعتمدة على قوانين الطبيعة بهدف مساعدة الشركات على إنتاج منتجاتٍ آمنةٍ على الناس والبيئة. هذا وستحث إعادة التفكير هذه في كيفية تصميمنا وتصنيعنا واستخدامنا وإعادة استخدامنا للمواد على الدخول في عصرٍ جديدٍ من الإبداع، لتقود إلى الازدهار الاقتصادي والبيئي والاجتماعي في نفس الوقت.

كما ستؤسس هذه الجمعية نظاماً لتقييم المنتجات بالاعتماد على الإرشادات المقررة من قبل فريق من أعضاء المجتمع البيئي والحكومة وعالمي الصناعة والثقافة والتدريس. وستكون أولى الخطوات التي ستتخذها الجمعية هي تقديم قائمة بالمواد الكيميائية البديلة والأكثر أماناً لتحل محل المواد الكيميائية السامة.

كما تأمل الجمعية أن هذه القائمة ستنتج الإبداع ضمن نطاق الصناعة وتقود أخيراً إلى “منتجات أكثر أماناً وتقربنا أكثر إلى اقتصاد Cradle to Cradle العالمي.

وباستخدام نظام C2C، من المقرر أن تقوم جمعية GPII بتحويل الطريقة التي تصمم بها الشركات وتُصنِّع وتستخدم المواد الكيميائية، لترعى الإبداع ونمو الأعمال في قطاع الكيمياء الأخضر الجديد.

إقرأ ايضًا