ناطحة السحاب الأولى في العالم

2

هاهي لندن تكشف عن ناطحة السحاب الأولى في العالم التي تقوم بدمج توربينات الرياح مباشرةً في داخل المبنى، حيث يبلغ طول برج Strata الفضي والأسود، والملقب ببرج Razor أو الشفرة، 147 م أي ما يعادل 485 قدم تربيعي، الأمر الذي يجعل منه أطول مبنىً سكني في وسط لندن.

تعلو هذا برج ثلاثة توربينات رياح، تقوم بتأمين حوالي 8% من حاجة المبنى من الكهرباء، كما يكشف المبنى عن مجموعة من استراتيجات البناء الأخضر الأخرى والتي تجعل منه واجهة لتجديد منطقة إليفانت آند كاسل؛ وهي منطقة تقاطع الطرقات الرئيسية في جنوب لندن.

من جهةٍ أخرى، فإن برج Strata من تصميم شركة BFLS المعمارية والمعروفة سابقاً باسم Hamiltons، يرتفع حتى 43 طابقاً، لتجتمع هذه الطوابق في النهاية لتشكل مشهداً مميزاً في سماء لندن، كما وقد تم توجيه المبنى بهدف الاستفادة قدر الإمكان من الرياح الجنوبية السائدة.

وعلاوةً على ذلك، يكشف البرج عن مناظر خلابة في قلب المدينة، في حين تحظى كل شقة من شقق Strata بنوافذ هائلة الحجم تمتد من الأرض إلى السقف، مما يتيح المجال أمام مشهدٍ غاية في الروعة.

أخيراً فقد بذل معماريو BFLS قصارى جهدهم لإدخال ضوء النهار والتهوية الطبيعية من خلال النوافذ العديدة في البرج والتي تمتد حتى الأعلى، ويبدو بأنهم نجحوا بذلك!

إقرأ ايضًا