أهمية الارتفاع المضاعف في التصميم المنزلي

2

صممت شركة IROJE KHM Architects -لمؤسسها ومالكها المعماري الكوري HyoMan Kim والتي تتخذ مقرها في مدينة سيئول وتتخصص في مجالات التصميم المعماري والعمراني والتصميم الداخلي- منزلاً فريداً باسم “So Da Hun” في مدينة Gyeounggi-do الكورية، بالتعاون مع المصمم الانشائي MOA- Sung Yeong Oh.

حيث يعد هذا الموقع المستقر في قلب مركز المدينة صغيراً وغير منتظماً وواقعاً على أرضٍ ذات شكل متعدد الأضلاع، وهو عبارة عن أرضٍ قديمة ووعرة تمتد إلى مساحةٍ قدرها 100 متر مربع، على الرغم من أن مساحة البناء القصوى تبلغ أكثر من 60 متر مربع.

• تطور المساحة العمودية –أي الفراغ الداخلي مضاعف الارتفاع- والتسلسل الغني للمساحة العمودية:

تمكن المصممون من زيادة المجال البصري ومن ابتكار فراغٍ داخليٍّ متنوعٍ مثيرٍ للاهتمام من خلال تطبيقهم لفكرة الارتفاع الطابقي المضاعف في مساحات المعيشة ولكن طبعاً بالقدر الذي يسمح به هذا الموقع الصغير.

• امتداد المساحة الأفقية -حديقة الخيزران الضيقة- مساحة السياج:

بسبب شفافية الجدار الحاجز للساحة الصغيرة وغرفة المعيشة والنافذة بين السياج الاسمنتي والمساحة الداخلية، تعمل مساحة الحديقة الخارجية الموسعة والمساحة الداخلية على زيادة مجال الرؤية الأفقي.

• الشبكة الفولاذية التي لا تصدأ -تنقية المنظر الطبيعي وأشعة الشمس- الكتلة الشفافة:

تعد الصور الشفافة التي تم احتواؤها في الشبكة الفولاذية التي لا تصدأ والتي تعمل على ترشيح المنظر من الكنيسة المقابلة والمتاجر الجانبية وأشعة الشمس المباشرة، التأثير الرئيسي لهذا المنزل.

• الحديقة العمودية: تمت تغطية الساحة الصغيرة بلوح خشبي من أجل تأمين الفعالية القصوى لاستخدام المكان.

فهذه المساحة -من الساحة الداخلية حيث تكون مُحاطة بشبكة لا تصدأ وجدران الاسمنت المكشوف للمنزل- تعد مساحةً شبه داخلية.

هذا وقد تمت زراعة العديد من الأشجار والأزهار بشكلٍ عمودي امتداداً من مستوى الساحة الأرضي إلى مستوى حديقة السقف، أي على مظلة البوابة الرئيسية وعلى شرفة الطابق الأعلى وعلى أرضية حديقة سطح المنزل.

• صغير ولكن غني- منطقة صغيرة ولكن مساحة غنية:

يحمل اسم هذا المنزل “So Da Hun” معنى “منزل صغير ولكن ذو مساحة غنية”. وقد كان هذا المشروع أساساً بحثاً حول ماهية النظام الفراغي الغني في أصغر منطقة من الموقع، فكانت هذه النتيجة المذهلة!

إقرأ ايضًا