جسر نيوبورت في ويلز يتأنق ليتألق

0

ابتداءً من الأول من شهر تشرين الأول 2010 ولغاية الثالث منه، ستستضيف مدينة نيوبورت في ويلز/المملكة المتحدة فعالية الغولف الشهيرة Ryder Cup (أو كأس رايدر). وقد دعا هذا الخبر إلى انطلاق مشروع تجديدٍ بقيمة 2 بليون جنيه استرليني في محاولةٍ لترتيب وتنظيف هذه المدينة الويلزية، ولخلق مساحةٍ يمكن أن يكون السكان المحليون فخورون بها عندما يأتي العالم لتلبية دعوتها.

يتضمن جزءٌ من هذا المشروع التجديدي الواسع النطاق عملية ترميمٍ بكلفة 1,225 مليون جنيه استرليني لجسر نيوبورت الناقل والمُدرَج على لائحة المرحلة الأولى من العمل. وبتمويله من قبل حكومة جمعية ويلز ومجلس مدينة نيوبورت يعد هذا الجسر هيكلاً مرعباً يحمل المشاة والسيارات عبر نهر Usk على عربةٍ طويلةٍ ومتدليةٍ يتم شحنها كهربائياً لتتنقل بين برجين هائلين، يبلغ ارتفاع كل منهما 242 قدم. حيث كان على هذا الجسر أن يتأنق ليتألق استعداداً لاستقبال الفعاليات الرياضية الهامة التي أوشكت على البدء.

وكونه واحد بين جسرين فقط في المملكة المتحدة وسبعة آخرين موزعين حول العالم، تم أساساً اختيار مكان البرج الناقل لنقل العمال من أحد جوانب النهر إلى الجانب الآخر بعد فيضٍ من التطور الصناعي السريع الذي شهدته المنطقة في أواخر القرن التاسع عشر. فأثناء هذه الفترة، خضع الجانب الشرقي من النهر لعملية تطوير شاملة، تضمنت إنشاء مصانع Lysaghts لصناعة الحديد والصلب. وبعدها سرعان ما ظهرت أزماتٌ حقيقيةٌ لدى العمال الذين يحاولون الوصول إلى مصانع الصلب، تمثلت في الموج المدّي المرتفع جداً وطريق الوصول المتصل والثابت إلى السفن عالية الصواري.

لهذا جاء اقتراح السيد R. H. Haynes -أحد المهندسين في مدينة نيوبورت الانتخابية- في اتخاذ تصميم المعماري الفرنسي Ferdinand Arnodin الذي يحمل اسم المعبر الهوائي أو “Aerial Ferry” كحلٍ مثالي في برجين عاليين يدعمان “مسار سكةٍ حديديةٍ” يتدلى منه منصةٌ تحمل كلاً من المسافرين والعربات.

وعلاوةً على هذا، تم ترميم جسر نيوبورت الناقل بدقة على مر الأشهر الستة الماضية بواسطة فرقٍ من العمال والمهندسين الذين كان عليهم أن يقوموا بالمهمة الشاقة في الانزلاق تحت الهيكل لإكمال العمل إلى أعلى درجة.

بلاشك هذه ليست المرة الأولى التي يشهد فيها هذا البرج نشاطاً غير اعتيادي بكل الأحوال. ففي عام 1984، قامت مجموعة من عمال المناجم المعتصمين بالسطو على الهيكل أثناء فترة إضرابهم، بينما تمت حراسة الجسر أثناء الحرب العالمية الثانية من قبل القوات المسلحة على الرغم من حقيقة استخدام الألمانيين للجسر كمعلَمٍ فقط، ولهذا فقد عرفوا متى عليهم العودة إلى وطنهم.

أما الخبر الأهم فهو أنه ستتم إعادة افتتاح جسر نيوبورت الناقل رسمياً والكشف عنه إلى العامة بعد مشروعه التجديدي المكثف في يوم الجمعة القادم الموافق لـِ30 تموز 2010.

إقرأ ايضًا