البيت الأبيض يسمي رئيساً جديداً لمجلس المحافظة على المباني التاريخية

1

في 18 أيار، قام الرئيس الأمريكي أوباما بتسمية Milford Wayne Donaldson -أحد الزملاء في المعهد الأمريكي للمعماريين (Fellow of the American Institute of Architects)- لترأس المجلس الاستشاري للحفاظ على المباني التارخية – (Advisory Council on Historic Preservation (ACHP- وهو أول مهندس معماري يقود هذه الوكالة منذ تأسيسها عام 1966.

حيث تدافع اللجنة المؤلفة من 23 عضو عن المباني التاريخية المهددة من قبل مشاريع البناء الفدرالية. فيمكن أن تُرفع راية حمراء إذا تم -على سبيل المثال- تهديد المنازل المتلاصقة ذات الشكل المتشابه والعائدة إلى القرن التاسع عشر من قبل مسار طريق عام جديد.

هذا وتبدأ فترة صلاحية Donaldson الممتدة على أربع سنوات -والتي لا تتطلب موافقة من الكونغرس الأمريكي- هذا الأسبوع رسمياً، عندما حل مكان السيد John L. Nau III، موزع البيرة والمؤيد للمحافظة على المباني التاريخية، والذي تم تعيينه من قبل الرئيس بوش عامي 2001 و 2005.

حيث يمكن أن تستمر الصلاحيات لمدة أقصاها 8 سنوات، مع العلم أنها تستمر أحياناً لأكثر من ذلك إلى أن يتم تعيين بدائل جدد تبعاً لمصلحة البلاد.

أما الآن فيعمل Donaldson -الذي استمر في مزاولة مهنة العمارة منذ عام 1970- كموظف رسمي لحماية الأماكن التاريخية في ولاية كاليفورنيا، مما يعني أنه يلعب دوراً مشابهاً نيابة عن المراجع الثقافية في تلك الولاية.

وفيما يتعلق بالأولويات، لا يسعى Donaldson إلى التأكد من أن المباني التاريخية لا تتهدم بدون سبب فقط، وإنما أنه لا يتم تهديمها عن طريق التعديلات غير المسؤولة أيضاً، مثل استخدام مادة الفينيل البلاستيكية في النوافذ من أجل فعالية الطاقة بدلاً من النوافذ المناسبة للفترة الزمنية المحددة.

كما يجب على ACHP أن يبتكر أيضاً برنامجاً وطنياً للتطويع، مع برامج لتنمية جيل جديد من المحافظين على المباني التاريخية. حيث يقول Donaldson مازحاً: هناك الكثير منا الذين سيصلون إلى تلك المرحلة في غضون سنوات.

وبالنسبة للمعماري Jack Williams -عضو مجلس ACHP منذ عام 2004- يعد اختيار Donaldson نعمة وفضلاً كبيرين. حيث يقول Williams -الرئيس المؤسس لشركة Hoshide Williams Architects للعمارة في سياتل: لا يمكننا أن نحل مشاكلنا المتعلقة بالطاقة بتجاهل هذه المباني القديمة، ولهذا أنا مسرور جداً بهذا المُختار.

إقرأ ايضًا