قصة نضال مركز استدامة لندني لتحقيق أعلى المعايير

3

كشفت مؤسسة Siemens -المؤلفة من عدة شركات متعددة الاختصاصات والتي تأسست عام 1847 في مدينة برلين في بروسيا- مؤخراً عن تصاميم مركز استدامة مهيب في قلب مقاطعة Green Enterprise District في لندن على الحافة الغربية لـِ Royal Victoria Docks .

وقد قامت شركة Pringle Brandon -التي تعد أكبر شركة استشارية في المملكة المتحدة كلها- بقيادة فريق التصميم الذي يتضمن أيضاً شركة Wilkinson Eyre اللندنية العالمية للعمارة -التي تأسست عام 1983 وحازت على جائزة Stirling من المعهد الملكي للمعماريين البريطانيين- وشركة Arup التي تتخذ مقرها في لندن وتتوزع مكاتبها في 37 بلد آخر لتقديم خدمات البناء والتصميم المتعددة. وسيتم تسليم تطبيق التخطيط للمشروع في تموز ومن المتوقع أن يتم إكمال المبنى وتجهيزه من أجل زواره الأوائل في بدايات عام 2012.

ومع مركز O2 Centre كخلفية، من المقرر أن يستقر مركز الاستدامة الجديد في موقع ممتاز في منطقة Docklands جاهزة للألعاب الأولمبية الصيفية في لندن لعام 2012. وقد تم تصميم المركز ليكون قريباً من منتزه Olympic بالإضافة إلى معرض ExCeL ومركز الاجتماع.

ومن أجل التفاعل مع المحيط، تألف تصميم Wilkinson Eyre للمركز الجديد من هندسة شكلية بلورية، تستوحي إلهامها من الطبيعة وتتناقض مع منحنى مركز O2 Centre. وقد تم تشكيل هيكل المبنى من شكلين متشابكين ومتوازيي أضلاع مع العديد من الأوجه المستطيلة.

حيث ستحتوي إحدى هذه الأشكال متوازية الأضلاع على مساحة معرض، بينما ستضم الثانية غرف الاجتماع والمؤتمرات. هذا وسيتم تركيب مجموعة من المواد الشفافة والانعكاسية على أوجه المبنى لالتقاط الضوء بطرقٍ مختلفة في محاولة لخلق تركيب ديناميكي على الواجهة المائية.

وقد أكملت Pringle Brandon التصميم الداخلي للمشروع – بمساحة إجمالية قدرها 7,000 متر مربع مرتكزة على قاعة معرض وعدد من مناطق العرض الفردية. وتتضمن المرافق الإضافية مدرجاً بـ 300 مقعد والعديد من مرافق المؤتمرات وغرف الاجتماع ومساحة المكاتب.

كما سيتميز التصميم أيضاً بوجود مطعم ومقهى مع مقاعد خارجية، بالإضافة إلى وجود متجر لبيع البن ومتجر لبيع الهدايا مخصصين للزوار، هذا ناهيكم عن الشاشة العملاقة التي تقع خارج المركز.

أما بالنسبة لاستخدام الضوء الطبيعي فقد تم التخطيط للتصميم بحيث يجعل من زيادة استخدامه أمراً ممكناً، مع دمج نظام تزجيج عالي الأداء وألواح ضوئية وإنارة فعالة على مستوى الطاقة بهدف خلق المبنى الأكثر استدامة بطريقة معقولة.

كما سيكون جمع مياه الأمطار والتطبيقات الفعالة للمياه ومضخات الحرارة الجوفية والتدفئة المعتمدة على طاقتي الشمس والمياه جميعها جزءاً هاماً من التصميم، وسيتم إنشاء المبنى باستخدام الفولاذ المعاد تدويره ومنتج الاسمنت الصناعي الثانوي.

بينما يعد نظام الصرف المستدام وتنظيم المساحات الحدائقية الفعال على مستوى استخدام المياه جزءاً آخر من خطط البرنامج التي تهدف إلى خلق بيئةٍ مائيةٍ مريحة حول المبنى. ويبقى الهدف الأكبر للشركة متمثلاً في تصميم وبناء مرفق يصل إلى أعلى معايير الاستدامة الممكنة.

إقرأ ايضًا