هل يحتاج اسم المعماري للترويج والدعاية؟

0

بحصولك على جائزة Pritzker فإنك لا شك دخلت عالم العمارة العالمية وأصبحت علماً من أعلامها، كما حصل مع فرانك غيري Frank Gehry وزها حديد ورنزو بيانو وRichard Meier، ولكن أن تكون اسماً لا ينتظر الشهرة بل الاعتراف بمسيرةٍ مهنية تستحق التقدير ولكنك للأسف لم تلقَ سوى الإهمال والتجاهل، فإنك بالتأكيد ستشعر بمعاناة المصمم الفرنسي العريق Christian de Portzamparc، الذي انتظر طويلاً قبل أن تنتشله عناية مؤسسة Hyatt وتمنحه جائزة Pritzker في عام 1994.

ففي الوقت الذي يستمتع فيه زملاؤه بغنائمهم من الجوائز، من مركز الدماغ الجديد بقلم Gehry إلى مشروع Meier السكني الجديد، فإن Portzamparc ينتظر وبفارغ الصبر أن يجد اسمه من بين الفائزين، على نقيض البعض الذين قلّما يعتريهم القلق حيال الحصول على الجائزة بل هم على ثقةٍ كبيرة بالفوز أمثال Rem Koolhaas مؤسس شركة أوما OMA، وهم جدّ مشغولين بالتحليل والنقد والإعجاب.

أما الآن وبعد طول انتظار من المعماري العريق ابن الثمانين عاماً، هاهو تصميمه الجديد لناطحة سحاب Midtown في نيويورك يأتي به إلى الصفوف الأولى ويسلط الضوء على مسيرةٍ طالما تنكر لها البعض، وبميزانيةٍ تتجاوز 1,3 بليون دولار أمريكي فإن ناطحة السحاب المميزة تضم 136 من الشقق السكنية الفاخرة والمترفة بالإضافة إلى فندق Park Hyatt بغرفه 210، وذلك في شارع 57th إلى الشرق من شارع Seventh Avenue.

وعن الموضوع يخبرنا Gary Barnett وهو المقاول المعروف والذي يتوقع أن يطيح مبنى Christian de Portzamparc ببرج Trump World وهو أطول مبنىً سكني في المدينة قائلاً “نحن نؤمن بمدينة نيويورك فلطالما رغب الناس بالعيش هنا.”

ونحن هنا لا نقول بأن المواهب المعمارية ترتبط بالدعاية والإعلان، ولكننا فقط نسلّط الضوء على اسمٍ معماري من بين أسماءٍ عديدة تنتظر طويلاً قبل أن يتمّ تكريمها.

إقرأ ايضًا