العمارة تندمج مع البيئة في مشروع KAT-Ohno

6

ننقل إليكم اليوم هذا الخبر عن شركة Cheungvog للتصميم المعماري، والتي تلقّت مؤخراً الجائزة الأولى عن الخطة الرئيسية لمشروعها KAT-Ohno، حيث تتناول الخطة تطوير إحدى المواقع التي تضم أربعة مبانٍ وتوسعةً جديدةً تكشف عن ميدانٍ جديدٍ بهدف تأمين مساحات مرنةٍ لعقد المحاضرات وحلقات البحث والمعارض ولمشاهدة الأفلام.

ويقوم المشروع الفريد بتسليط الضوء على العمارة التي لا تركّز بشكلٍ أساسيٍ على الكتلة والهيكل، حيث “يمكن أن يحصل الكثير”، الأمر الذي يجعل من التفاصيل المعمارية أقل ظهورا ً وأقل تحديداً في هكذا أماكن مخصصة لعقد المؤتمرات حيث يجتمع الخطباء والحضور في حوارٍ عقلاني وعفوي في مكانٍ واحد.

وفي هذا الصدد ولجعل الكتلة الأساسية غير مرئية بالكامل، ساهمت المساحات البيضاء الطبيعية بخلق تتابعٍ بصري ابتداءً من الخارج بهدف تجنّب أية عوائق بصرية غير مرغوبٍ بها أو حتى لتفادي تغيير نوعية الضوء الطبيعي، حيث تقوم الغرف البيضاء كخلفياتٍ طبيعية، الأمر الذي يسمح بتسليط الضوء على مختلف النشاطات مثل العروض التمهيدية والمعارض وعروض الأفلام.

ففي هذا المكان، تقوم العمارة بالاندماج والبيئة، الأمر الذي يسمح بطرح العديد من الحلول اللانهائية، حيث تجتمع الأفكار والآراء على نحوٍ مؤثر داخل هذه الغرف البيضاء الواضحة، أما فيما يخص الهيكل، فيوجد هناك شبكة بسيطة هيكلية، تسمح للجدران المتحركة بأن تقوم بالفصل بين الغرف، الأمر الذي يعزز من المرونة داخل الكتل الأصغر في الغرفة البيضاء الكبيرة.

أما وبالنظر إلى سقف المبنى الضخم فإنه يبلغ مساحة 900 م2، حيث يرتفع فوق سطح الأرض على نحوٍ يسمح بوجود مساحة مفتوحة ومظللة يمكن استخدامها من قبل العموم، والتي تصلح لأكثر من كونها مساحةً خارجية للاجتماع، فهي تشجع أيضاً على العمل الجماعي الخلاق والتواصل خلال استراحات الغداء بين الاجتماعات والمعارض، لتوضح وببساطةٍ العلاقة التي تربط الأماكن والبشر.

وأخيراً وليس آخرا ًفقد تم تصميم شرفة السطح بهدف السماح لمستخدميها باكتشاف هذه البقعة اللطيفة التي تدعو إلى التأمل والتفكير، وبغض النظر عن الإطلالة الساحرة من الأعلى، يستطيع المرء أن يلحظ الكتلة البيضاء ذات الطبقات الغير مرئية، وكأنها امتدادٌ للبيئة المحيطة، لتكون بذلك مساحةً قد تدوم طويلاً وقد تكون خالدة.

إقرأ ايضًا