حاويات شحن مكررة تتحرى فكرة السكن المستدام

6

في شهر أيلول الماضي، قدم معرض Abitare il Tempo لعام 2010 في فيرونا الإيطالية مشروع Green Frame House “منزل الإطار الأخضر” من تصميم استديو Astori De Ponti Associati كدراسةٍ حول الإسكان المستدام واستخدام حاويات الشحن المكررة كأساسٍ للمنزل.

فباستخدام ستة حاويات شحنٍ تقليدية، تم بناء هذا المنزل الحيوي حديث المظهر. كما تضمنت هذه الكتلة الصناعية المظهر ألواحاً ضوئية وعنفة رياحة صغيرة النطاق، بالإضافة إلى بعض المواد المتطورة الفعالة على مستوى الطاقة مقدمة من شركة DuPont.

قاد العمل على هذا المنزل كلٌّ من المعماريين Antonia Astori و Nicola De Ponti اللذين عملوا بالتعاون مع Art Container المختصة في تنظيم المعارض. حيث يتألف المنزل الممتد على طابقين من ستة حويات شحن مشكَّلة في كتلة منظمة فوق بعضها لإضافة التنوع على التصميم.

بينما تم اقتطاع الفتحات الممتدة من الأرضية إلى نوافذ السقف من جوانب الحاويات، في حين تم استخدام أبواب الشحن الكبيرة على جانبٍ واحدٍ لتعمل كمدخل.

بالنسبة إلى تقنيات الاستدامة، يستخدم المنزل نظام ألواح ضوئية شمسية على السقف، إلى جانب عنفة رياح صغيرة النطاق لإنتاج الطاقة المتجددة للمنزل. وبما أن المنزل مبني داخل مستودع ولم يرَ ضوء النهار أبداً، لم يتم تجربة هذه الأنظمة لسوء الحظ.

بالإضافة إلى هذا، تم تقديم عدة مواد فعالة من شركة DuPont الكيميائية الأميريكية لاستخدامها في بناء المنزل وعزله والحفاظ على مستوى رطوبته. ولكن بشكلٍ خاص، تم استخدام مواد Tyvek HomeWrap للف المنزل وجدار Tyvek Enercor Wall، وهو المادة الغشائية النفاذة والحاجز المشع، فضلاً عن ألواح Energain التي تعمل ككتلةٍ حراريةٍ للمبنى.

يمتد المنزل المتواضع على مساحة 140 متر مربع (1,500 قدم مربع)، وقد تم بناؤه بهدف استكشاف التصميم والبناء المستدام في لقاءٍ بين الأفكار والأحلام، حلم إعادة الحياة والمعنى والفائدة إلى حاويات الشحن التي كان سيتم إتلافها، بالإضافة إلى الانطلاق من مبدأ اختبار الاستدامة بأشكال محددة للمسكن المدعم من المعيار الصناعي.

الجميل أنه على الرغم من اسخدامه للحاويات، لا يبدو المنزل بمظهرٍ مربعٍ ممل، وإنما يتمتع بمظهرٍ صناعي على الخارج، ليأتي الداخل أبيضاً وحديثاً.

وهكذا، يشكل عرض تصميم منزل “منزل الإطار الأخضر” نوعاً من موقع العمل في عملية تطوير مشروع أكثر طموحاً يمتد على نطاقٍ أوسعٍ ويهدف إلى تحويل اللقاء بين الأفكار والأحلام إلى حقيقةٍ واقعة.

إقرأ ايضًا