تشكيلة مبهرة من المنتجات وتجربة فراغية مذهلة

0

لقد أراد المصمم سيلفيو دي بونتي ابتكار مفهومٍ مميزٍ وفريد لصالة عرض “لا بيرلا” في معرض سالون ديل موبيل المختص بالمفروشات في ميلانو.

وبمناسبة الذكرى الواحدة والخمسين لهذا الحدث الهام، الذي لطالما أتحف عالم تصميم المفروشات بكل جديد وفريد، قدم استديو دي بونتي فكرتهم الخاصة حاملة اسم “أجزاء” أو Fragments في المتحف المؤقت للتصميم الجديد.

تقوم الفكرة على توليد مزيجٍ متجانسٍ ولكن فريدٍ من نوعه، يقدّم تشكيلةً مذهلةً من المنتجات ويؤسس تجربةً فراغية مبهرة.

ويتألف هذا النظام الانكساري من وحدة تم تكرارها ومضاعفتها لتوليد مركبٍّ جديد ونقشٍ مميز يتألف من مجموعاتٍ من الأجزاء ذات الأحجام المختلفة، والتي يشكّل كل جزءٍ منها عنصراً أساسياً في كل قطعةٍ مصممَة وقسماً هاماً من المساحة.

في الوقت ذاته تشكل هذه الأجزاء المتكسرة نظاماً معقداً سيتم تكراره لاحقاً عدة مرات وتقسيمه إلى عدة أجزاء، وهكذا يصبح بالإمكان -عبر هذه التركيبة الفنية المصنوعة من عددٍ من الأسطح متعددة الوظائف- استكشاف فكرة العمارة والتصميم بطريقةٍ ناعمة.

فخلق مثل هذه البيئات ذات “العلاقات المادية” الجديدة سيؤدي بالزوار إلى تجربةٍ فراغية مدرَكة تخلق بيئةً إبداعية متجانسة.

ليس هذا وحسب؛ إذ تم تصميم هذه المساحة كي تحفز إدراكات مادية عبر الخصائص الفيزيائية للعناصر الانكسارية. حيث سيحظى المكان بمزيجٍ من العوامل الطبيعية والاصطناعية والمواد المختلفة كالضوء والصوت واللمس والماء والعطور والقوامات والأسطح الإبداعية.

يجدر الذكر هنا أنه قد تم تخطيط عددٍ من الأسطح العمودية والأفقية الجديدة هنا باستخدام أكثر المواد إدهاشاً، وذلك بهدف لفت الانتباه وإثارة الاهتمام والفضول والانخراط المادي مع المساحة.

هذا من جهة، أما من جهةٍ أخرى فستقدم هذه البيئة الجديدة مجموعة من الأشياء والمنتجات المصنوعة من الحجر، كالمزهريات والمقاعد والمصابيح المعدنية، وعلاوةً على كل ذلك، سيتم عرض مجموعة ‘braziers’ الجديدة، المؤلفة من مصابيح منخفضة الارتفاع مصنوعة من التراب والحجر والمعدن.

تم تصميم هذا الحدث بالتعاون مع شركات ساهمت بمنتجاتها وموادها، التي سيتم عرضها ودمجها بمساحة المعرض. كما سيتم عرضها في منطقة عرض الأعمال –المخصصة للاجتماعات- وهناك ستكون الفرصة سانحة للتركيز على المنتجات والشركاء في الشركات.

إقرأ ايضًا