اختراع أول آلة لتحنيط الطيور..والبشر في المستقبل

1

قامت حديقة Tatton Park في Cheshire في المملكة المتحدة بتكليف المصمم البريطاني Austin Houldsworth بابتكار آلةٍ فريدة تقوم بتحنيط ثمار الأناناس وطيور الحجل، بطول أربعة أمتار وبوزن ثلاثة أطنان.

فمن الآن وصاعداً سوف يتم تحويل كافة ثمار الأناناس وطيور الحجل في الحديقة من الحالة العضوية إلى الحالة المعدنية، وهي عمليةٌ عادةً ما تستغرق سنوات، حيث قام Houldsworth بتصميم الآلة ليتم تشغيلها بالتزامن مع احتفالية الحديقة التي تجري كل سنتين وتدوم بالمقابل خمسة أشهر، ويقوم العامة بضخ 2500 لتر من المياه بأنفسهم حول الآلة، الأمر الذي يعد جزءاً لا يتجزأ من عملية التحنيط.

وتعتبر آلة 2 Million &1AD النموذج الأول من السلسلة الفريدة، والتي سوف تُستكمل في نهاية المطاف مع تحنيط الإنسان العاقل!

ونأتي إلى المصمم العبقري Austin Houldsworth الذي درس تفاعلات التصميم في الكلية الملكية للفنون، وسعى جاهداّ فيما بعد خلال مسيرة عمله لإيجاد حلولٍ مبتكرة للمشاكل التي غالباً ما تهملها الصناعة.

وتنطوي أعماله غالباً على التفاعلات الكيميائية، والتي كانت جزءاً يتكرر مع كل مشروعٍ جديد، ابتداءً من مشروع Surviving with Englishness، والذي يكشف لنا عن كيفية إعداد فنجانٍ من الشاي بغضون عدة دقائق، ووصولاً إلى آلة 2 Million &1AD التي أنقذت عملية التحنيط الجيو كيميائية التي طالما كانت بطيئة في الماضي، أما مؤخراً فقد كانت أعمال Houldsworth جزءاً من معرض “Disruptive Thinking” في لندن.

وفي النهاية يمكننا القول بأن آلة 2 Million &1AD للتحنيط؛ الأولى من نوعها في العالم، نجحت بإثراء مسيرة المصمم العبقري المشرفة.

إقرأ ايضًا