studioMAS قلَب أبنية جوهانسبرغ

2

بلمسةٍ سحريةٍ قامت شركة studioMAS بقلب تصاميمٍ تقليديةٍ باردةٍ لستة حدائقٍ يعوزها التصميم والتنظيم والإبتكار تنحشر بين خمسة منازلٍ ذات تصميمٍ طوليٍّ في شارع أكسفورد في Forest Town في Johannesburg بجنوب أفريقيا.

حيث قامت شركة studioMAS بتغيير هذا الحال من خلال إعادة تصميم وهندسة الحدائق الستة بطريقةٍ جميلةٍ تتناسب مع موقعها في قلب المدينة. إذ تبعد الحدائق مدة دقائق عن قلب مدينة جوهانسبرغ فهي على بُعد خطوةٍ واحدةٍ عن الطريق السريع المجاور.

فمن الجدير بالذكر تطرّق المشروع لفكرة دمج مكان العمل والمعيشة في ملكيةٍ واحدة بطريقةٍ تتجاوب مع متاخمة الأماكن العمرانية بتلك الغير عمرانية والضواحي في جوهانسبرغ. ويخاطب المفهوم العام للمشروع وظيفة المدينة على المدى الواسع باستخدامها أماكن تجمعات الناس ذات الاستخدامات المتنوعة كخيارٍ في متناول اليد.

وهنا نشير إلى أن ما ألهم المصممين في عملهم هو طريقة عيش السكان الأصليين للمكان في الأزمنة الغابرة مع إضفاء لمسةٍ عصريةٍ عليها. أما الأبنية نفسها فهي مستلهمةٌ من طبولوجية بناء منازل Ndebele وهم شعب افريقيا القديم في Highveld الشرقية، وهم أناسٌ سخروا أبنيتهم ووصلوا جدرانهم ببعضها لخلق مساحاتٍ خاصة. وقد نشأت هذه الحدائق التي تقوم studioMAS بتنسيقها الآن عن تقارب الأبنية التي احتوتها من بعضها لتقع تماماً بين واجهاتها.

كما تم تصميم كل فناءٍ بطريقةٍ مختلفةٍ عن الآخر، حيث تأخذ جميع الأفنية عناصرها من الطبيعة وتدمجها بالعمارة، وهذا ما جعل التصاميم تركز على كثرة وتكثيف الأشجار والنباتات المتسلقة. ولكونها أفنيةٌ مُؤمنّة ومُسيجة فهي لا تتأثر بأية أحداثٍ خارجية وتحافظ على خصوصيتها وانعزالها. وبالتالي فإن الواقع المتحضر الصاخب خارج حدودها يبقى بعيداً.

وختاماً نذكر أنه قد تم تصميم أبنية المشروع لتتكوّن من طابقين بأبعادٍ تُقدر بـ 5 أمتار بـ 30 متراً، وليكون لكل بناءٍ منها تصميميه الداخليّ المتميز الناتج عن توظيف بعض التشطيبات العصرية التي تضفي على المكان روح العصر والحداثة. وبذلك يعيد هذا المشروع صياغة المكان عمرانياً باستخدام أبنيته لكل مترٍ مربعٍ من المكان حق استخدامه، لتفعمه في النهاية الحدائق المتاخمة جميلة التصميم بالأناقة والعصرية.

إقرأ ايضًا