أكواخ للتدفئة بأغرب الأفكار قادمة على الطريق

0

بعد النجاح الذي لاقاه التصميم المعماري لأكواخ التدفئة على مسار التزلج في الشتاء الماضي، تم كشف النقاب عن خمسة أكواخ تدفئة جديدة في فوركس الأربعاء في وينيبيغ في كندا، حيث من المقرر أن تعرض هذه الأكواخ في وقت لاحق في المكان نفسه عندما يتجمد النهر مرةً أخرى.

نسلط الضوء اليوم على التصاميم الثلاثة الفائزة وهي “Under the Covers أو تحت الأغطية” و “Ha(y)ven الذي يجمع في اسمه بين كلمتي قش ومأوى= مأوى القش” و “WOODPILE أو الحطب”.

تمثل هذه التصاميم كلاً من مدينة فيلادلفيا ونيويورك وتل أبيب على التوالي، كما وقد قدم طلاب جامعة مانيتوبا للهندسة المعمارية تصميماً يحمل اسم “Cocoon أو الشرنقة” ، بينما يحمل التصميم الأخير عنوان “Jellyfish أو قنديل البحر” بتوقيع جون وباتريشيا باتكاو من وينيبيغ.

وتعليقاً على مشاركتها في هذا الحدث أشارت باتريشيا “ما زلت أذكر تماماً أحد فصول الشتاء عندما كنا صغاراً؛ فقد كان الطقس حينذاك لا يزال بارداً ومتجمداً ولا أنسى أبداً النهر الأحمر الذي كان يبدو أشبه بمرآة من كثرة الصقيع، حيث كان بإمكاننا التزحلق عليه ورؤية الأسماك متجمدة في أعماقه، لقد كان بالفعل حدثاً لا يمكن أن ينساه أي طفلٍ.”

ونصل إلى لجنة تحكيم المسابقة المؤلفة من معماريي مانيتوبا، والتي لم تكن لتصدر قرارها بسهولة، فاختيار تصميمٍ واحدٍ فائز من بين أكثر من 130 مشاركاً من كافة أنحاء العالم ليس بالسهولة التي تتوقعون، فقد تنوعت المشاركات وبالتالي زادت صعوبة الاختيار بالنسبة للجنة التحكيم.

وعنه يخبرنا المعماري Peter Hargraves الذي أشرف على عملية الاختيار بقوله “هذا هو جمال المشروع، حيث تعرفنا فيه على عددٍ من التصاميم الجميلة والغريبة من جميع أنحاء العالم”، أما الأكواخ الخمسة الجديدة سوف تنضم إلى خمسة أكواخٍ أخرى من الصيف الماضي، إذ من المتوقع أن يؤدي ارتفاع منسوب المياه في لنهر الأحمر وأنهار Assiniboine إلى زيادة تشكل الجليد على الممرات المائية، ولكن لاتزال الشكوك قائمة حول مواقع هذه الزيادات على طول مسار النهر على الرغم من أن أعمال بناء هذه الاكواخ الجديدة سوف تبدأ بقدوم شهر كانون الثاني السنة القادمة.

إلى ذلك الحين نطلعكم اليوم على موجزٍ لأهم تفاصيل التصاميم الفائزة ونبدأ مع مشروع “WOODPILE أو الحطب” من تصميم نوى بيران وروي تالمون، وهو عبارة عن كتلة مربعة ذات إطار معدني من الخارج وبيتٍ للنار في وسط الكتلة، أما الجدران فتتألف من عدة أجزاءٍ خشبية مكدسة يمكن استخدامها لإشعال النار أيضاً، وهكذا عندما يشارف فصل الشتاء على الانتهاء تختفي هذه الجدران حتى قدوم الشتاء مرة أخرى.

المشروع الثاني الفائز هو مشروع “Ha(y)ven” من تصميم كلٍّ من Tri Nguyen و Jayne Chu و Ben Olschner و Jakob Seyboth ، فقد تم تشييد هذا الكوخ من القش على شكل إسطوانة تصل حتى 18 متراً في الهواء ليشكل معلماً هاماً بالنسبة لهوة التزلج على مسار النهر.

ونصل إلى المشروع الثالث تحت عنوان “Under the Covers أو تحت الأغطية” من تصميم روبرت تريمب جونيور، حيث تمت هندسة هذا الكوخ باستخدام الخشب، ومن ثم تمت تغطيته بالنيجل الصناعي ليبدو أشبه بقطعة قماش على السطح الثلجي على طول مسار التزلج.

بينما وعن مشروع “Jellyfish أو قنديل البحر” الذي يعلق الكثيرون آمالهم عليه، والذي احتل المرتبة الرابعة -من حيث التصنيف- فنخبركم أنه ما عليكم سوى الانتظار حتى رؤية النتيجة.

وأخيراً يأتي مشروع “Cocoon أو الشرنقة” من تصميم طلاب جامعة مانيتوبا للهندسة المعمارية على شكل كوخٍ بسيطٍ ذي إطارٍ خفيف الوزن مكسو بنسيجٍ مرن، وفي حال الانتهاء منه سوف يتم رش مياه النهر على الكتلة مما يخلق طبقة من الجليد الصلب لتضيء في طريقها الكتلة بأكملها.

إقرأ ايضًا