تألق جنوب إفريقيا بعيداً عن كأس العالم

3

يمكننا بعد إلقاء نظرةٍ سريعةٍ على تاريخ Mapungubwe أن نقدر قيمتها كموقعٍ لمشروع Mapungubwe Interpretation Centre من تصميم شركة Peter Rich المعمارية. إذ تقع Mapungubwe على حدود جنوب إفريقيا مع بوتسوانا وزيمبابوي. وقد ازدهرت في الفترة بين عامي 1200 إلى 1300 قبل الميلاد كأول مناطق انتاج الذهب في العالم. ولكنها بقيت غير مأهولة بعد سقوطها لما يقارب السبعمائة عام، حتى تم اكتشافها عام 1933.

وتعتبر الآن موقع الإرث العالمي لليونسكو. كما أنها موطنٌ لطبيعةٍ خضراء هائلة وحياةٍ حيوانيةٍ غنيةٍ تضم أشجاراً استوائية قد يتجاوز عمرها الألف عام وتنوعاً كبيراً في الحياة الحيوانية تضم فيلةً وزرافاتٍ ووحيد القرن الأبيض والظباء وما لايقل عن 400 نوع من الطيور.

وبموقعٍ آسرٍ كهذا قامت شركة Peter Rich السريالية بتصميم مركزٍ لاستضافة الزوار على مساحة 1,500 مترٍ مربع تضم مساحاتٍ تروي قصصاً عن هذا المكان الخيالي وتضم أعمالاً فنيةً من نتاجه. بالإضافة لاحتوائه لمرافق سياحية ومكاتب SANParks “حدائق جنوب إفريقيا الوطنية”.

والتصميم عبارةٌ عن مُجمعٍ من الأكواخ المطلية بالحجارة تتوزع بتوازنٍ في الموقع المنحدر وعلى خلفيةٍ من الحجر الرملي وتحيط بها أراضٍ مشجرة. وقد تم تصميم الأكواخ بالتعاون مع John Ochsendorf من MIT و Michael Ramage من جامعة كامبريدج باستخدام أنظمة بناءٍ عمرها 600 عام بغية تحصيل انطباعٍ بيئيٍّ طبيعيٍّ يناسب المكان وبأقل تكلفةٍ ممكنة.

ويمكن بناء الأكواخ المقببة من الإسمنت المضغوط المحلي مما يجعل التصميم يشابه حقاً الأشكال المحلية للمباني ودون استخدام الفولاذ. كما كان للمشروع نواحٍ إيجابيةٍ في تأهيل وتدريب بعض الأيدي العاملة المحلية ضمن برنامج تأهيل الفقراء غير العاملين للإستفادة منهم في إنتاج أكثر من 200,000 قطعة طوبٍ لازمة في العمل.

وبهذا تم استخدام أحدث تقنيات وخطط العمارة المتطورة في تصميم هندسة مركز The Mapungubwe Interpretive Center في تماشٍ مع أقدم تقنيات البناء للظهور في النهاية بتصميمٍ معاصرٍ سيضم داخلة أعمالاً تعود لمئات السنين.

إقرأ ايضًا