عمارة محلية تنتقل من قارةٍ لأخرى

5

فقد الجميع الأمل بأن تتطور قرية MaaiMahiu في كينيا، بما فيهم المعماريون والمهندسون وحتى المنظمات غير الربحية؛ عدا منظمة واحدة صمدت حتى النهاية، وهي منظمة Comfort the Children أو “أرِح الأطفال” التي كانت على ثقة بأن تطوير المجتمعات هو نتاجٌ لتطوير التعليم والبيئة والاقتصاد ناهيك عن المبادرات الصحية.

إذ شرعت تبحث عمن يحول مركزها الاجتماعي مسبق الصنع، الذي عُرض في معرضٍ للأعمال الفنية في مدينة كانساس في ميزوري بأميريكا، إلى واقعٍ حي على أمل أن يصبح نموذجاً للعمارة المحلية البسيطة.

أما عن الموهبة المعمارية القائمة خلف تصميم هذا المركز الاجتماعي، فهو المعماري فيليب بارير مؤسس شركة فيليب بارير كوليكتف، الذي وافق على الفور بالاشتراك مع وليام تزانر من شركة A. Zahner، المعمارية المصنّعة للزجاج والمعدن المستخدم في العمارة.

هنا نشير إلى أنه من يتوقع أن تبقى الكتلة معروضةً في مدينة كانساس لبضعة أشهرٍ مقبلة بهدف زيادة الوعي وجمع التبرعات المالية، ليتم تفكيكها وإرسالها فيما بعد إلى كينيا لإعادة تجميعها من قبل العمال المحليين المدربين من قِبل Zahner.

وعن المشروع يخبرنا السيد Zane Wileman المدير التنفيذي في المنظمة بقوله “إنه هذا المشروع يتمحور برمته حول التعليم، ولذا فنحن نعمل مع السكان المحليين لمساعدتهم على انتشال أنفسهم من براثن الفقر.”

أما بارير فيتوقع من جهته بأن يكون تصميمه الأول من نوعه بين التركيبات المعمارية التي تصل إلى كينيا، آملاً بأن تمتد يد العون لمزيدٍ من الكتل المعمارية من قبل الشركات والتبرعات لتزدهر MaaiMahiu مع مرور الوقت، حيث أوضح بقوله “على كل نموذجٍ أن يرتبط والنماذج الأولية المستقبلية لنحصل في النهاية على وحدةٍ متماسكة ومترابطة.” مؤكداً بأن هذه النماذج ستكون بمثابة محورٍ للتنمية في المستقبل.

يذكر أن شركة Zahner قد عملت مع Wileman في مشاريع سابقة، وهاهي الآن مرة أخرى تحصد نتاج هذا التعاون، فلطالما كان بناء تصاميم سهلة ورخيصة وبسيطة أولوية بالنسبة للجهتين مهما كانت وظيفة النموذج؛ مركزاً اجتماعياً أو منشأة طبية أو مدرسة للخياطة أو حتى مرفقاً للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

فقد أراد بارير في كل مرة أن يقدم أمثلةً حية عن البساطة العالية، علّ هذه النماذج تسهم بالتنمية المحلية “ولكن هذا المشروع هو المشروع الأول الذي سمح لنا باختبار البناء والتكلفة وقابلية نمو كل كتلة للنمو” على حد تعبير Zahner.

من المقرر أن تستكمل جميع الكتل اللازمة على مراحل بحلول عام 2013، وحتى ذلك الحين يجري إعداد الموقع في وادي Rift في كينيا والممتد على 12,5 فدان لاستقبال المركز وإمداده ببئر ماء وبعض المناظر الطبيعية بالإضافة إلى ملعبٍ لكرة القدم.

إقرأ ايضًا