نوكيا تذهل العالم بهاتفٍ نقالٍ بلا شاحن

3

لم تعد التقنيات الصديقة للبيئة التي يتبناها المصنعون مؤخراً وبخاصة مصنعو الهواتف الخليوية بأمرٍ جديدٍ على الإطلاق، ولكن شركة نوكيا السباقة في عالم الأجهزة الهاتفية المحمولة كشفت عن موضةٌ جديدة من الأجهزة ذات الألواح الشمسية، وهي تقنيةٌ غير مسبوقةٍ من قبل… وليس هذا بغريبٍ على نوكيا، فقد حصلت من قبل على براءة اختراع في استخدامها للطاقة الحركية في بطارية Piezo الكهربائية الحاصدة للطاقة الحركية.

يحمل هاتف Nokia E-Cu من تصميم Patrick Hyland ميزة فريدة، حيث بإمكانه الاستفادة من حرارة الجسم لإعادة شحن بطاريته، وتخيل بأنه يمكنك أن تشحن هاتفك بمجرد وضعه في جيبك أو أي مصدر إشعاع، وبغض النظر عن الحرفية العالية في تصميم Hyland والذي نجح وعلى الرغم من بساطة الشكل إلى تحويل حرارة الجسم إلى طاقةٍ كهربائية بإقحام مولدٍ حراري في الجهاز… فمنذ الآن بات بإمكانك شحن سماعة الهاتف بمجرد وضعها على أو حول أي مصدرٍ حراري.

ونعود لتصميم Nokia E-Cu فقد تم تصميمه بالكامل من النحاس المحفور على شكل أرضٍ جافةٍ كإشارةٍ لتأثير الحرارة على البيئة الطبيعية، حيث يلخص في اسمه القصة كلها، فحرف E اختصار للبيئة بالإنكليزية، و Cu هو الرمز الكيميائي للنحاس، حيث يتبع هذا الجهاز ما يدعى بنظام الشحن بالتوصيل الحراري كخطوةٍ أولى على طريق مستقبلٍ من الهواتف الخلوية بدون شحن.

وجد مصنعو نوكيا بأن هنالك قرابة 51,000 طن من النفايات من شواحن الأجهزة الخلوية فضلاً عن الغازات المنبعثة الناجمة عن الكهرباء اللازمة لشحن هذه الأجهزة التي تحتاج إلى من يديرها، ونظراً لصعوبة هذا الأمر كان الحل بإصدار نسخة جديدة من الهواتف الخلوية التي ليست بحاجةٍ لشحن… ولا يتعدى الأمر سوى وضعها في الجيب!

إقرأ ايضًا