شعب اليابان مستعد للعيش في حاوياتٍ للشحن!

5

شهدت اليابان يوم 11/3/2011 أمواج تسونامي شديدة نتيجة الزلزال الذي ضرب اليابان بقوة 8,9 ريختر، ووصل ارتفاع هذه الأمواج إلى 10 امتار اجتاحت مئات المنازل على الساحل الشمالي الشرقي لليابان وسببت أضرار جسيمة وراح ضحيتها المئات من القتلى والجرحى والمفقودين، ولكن هذا الزلازل الذي يعد أقوى الزلازل منذ القرن الماضي، لم يثن عزيمة الشعب الياباني، الذي قرر الصمود حتى النهاية ولو اضطر للعيش في حاوياتٍ للشحن!

نعم فقد قام المعماري الياباني Yasutaka Yoshimura بالتعاون مع مؤسسة Nowhere Resort بتصميم مساكن فورية لأولئك الذين نزحوا في أعقاب الزلزال وكارثة تسونامي بالاستفادة من حاويات الشحن الحاصلة على شهادة الآيزو، ومن الملفت أن مشروع إكس كونتينر يهدف لبناء منازل مؤقتة بشكلٍ أولي في البداية ليتم تحويلها في المستقبل إلى كتلٍ معمارية دائمة.

ولكن لماذا حاويات الشحن؟

الإجابة بسيطة للغاية، فهذه الحاويات رخيصة وسهلة النقل والتجميع على نقيض الحلول السكنية الأخرى التي قد ترهق جيب المتضررين بدلاً من أن تخفف عنهم.

يُذكر أن المعماري Yoshimura قد ولد في اليابان العام 1972 وتخرج من جامعة واسيدا للعلوم والهندسة، ومن ثم أكمل درجة الماجستير في كلية الدراسات العليا في جامعة واسيدا، مما فتح له آفاقاً عريضة ليعمل في شركة MVRDV الشهيرة كمعماري متدرب بدعمٍ من الوكالة اليابانية للشؤون الثقافية.

وتجدر بنا الإشارة إلى أن Yoshimura قد حصل على ثلاث ميداليات دفعة واحدة في جائزة آسيا للتصميم عام 2010، فقد حصل على الميدالية الفضية عن مشروع Nowhere but Sajima، بينما حصل على الميدالية البرونزية عن مشروع فندق بيسايد مارينا، وأخيراً وليس آخراً حصل المعماري الشاب على جائزة تزكية عن مبنى ناكاجاوا المكتبي، ليحصل المشروع نفسه على جائزةٍ خاصة في جائزة التصميم الجيد عام 2010، عدا عن الكثير من الجوائز الأخرى.

هذا كان رأي لجان التحكيم، ولكن هل يرى الجميع في Yoshimura موهبة شابة تستحق التقدير وفي مشروعه ابتكار يتوقع له النجاح؟

إقرأ ايضًا