روسيا تكشف عن أول فندق في الفضاء

2

هل تتفق معي بأننا بحاجة لتغيير جو -إذا صح التعبير- وخاصةً في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها أغلب الدول العربية؟ فما رأيك بالسفر إلى الفضاء حيث سيكون بإمكانك تغيير جو بكل معنى الكلمة، لأن الإقامة ستكون خارج كوكب الأرض كلياً!

كشفت روسيا هذا الأسبوع عن مخطط بناء أول فندق في الفضاء على ارتفاع 217 ميل أي ما يعادل 350 كيلو متر من كوكب الأرض، ومن المتوقع أن يتم افتتاح هذا الفندق تحت اسم “محطة الفضاء التجارية” في عام 2016، إذ وبمجرد الانتهاء من أعمال البناء سوف يجتذب فندق الفضاء هذا الأثرياء على وجه الخصوص، حيث تبلغ تكلفة الإقامة لخمس ليالي نحو 165 ألف دولار للشخص الواحد، ناهيك عن بعض البعثات العلمية.

وتبدأ رحلة نزلاء الفندق بطريق الوصول الذي يعتبر مغامرة بحد ذاته، إذ يتطلب رحلة يومين على متن مركبة الفضاء “سيوز” والتي تستخدم لنقل رواد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية,.

وعلى الرغم من صغر حجم الفندق، مقارنةً بالمقاييس الأرضية، سيكون على النزلاء توقع وصول ضيوف جدد بدون دعوة سابقة، فالفندق مفتوح دائماً وأبداً أمام نزلاء المحطة الفضائية الدولية.

سيضم الفندق حسبما ورد عن سيرجي كوستينكو مدير شركة “أوربيتال تيكنولوجيز” أربع كابينات قادرة على استضافة سبعة نزلاء دفعة واحدة، حيث سيختار النزلاء بين أسرة للنوم أفقية ورأسية، وسيتوفر لكل ضيف نوافذ هائلة في غرفته تطل دوماً على كوكب الأرض من تحته.

وبجانب مشهد كوكب الأرض المميز من الفضاء، سيتمتع ضيوف الفندق بظروف أفضل من تلك الموجودة على “محطة الفضاء الدولية”، فسيتمكنون من تناول وجباتهم المطهوة المعتادة بعد تسخينها في فرن الميكرويف بدلاً من الأطعمة الجافة التي يتناولها عادةً رواد الفضاء، مع توافر المشروبات والعصائر المختلفة عدا المشروبات الكحولية التي تُمنع تماماً في الأحوال العادية، ولكن سيكون عليهم استعمال حمامات تستخدم الهواء بدلاً من المياه.

بغض النظر عن التكلفة الباهظة، أبدى أكثر من 200 شخص رغبة في السفر إلى فندق الفضاء كما حجز ما لا يقل عن 43 شخصاً في هذه الرحلة، مما يدل على أنها قد تلقى رواجاً لدى الناس، فما رأيك أنت؟

إقرأ ايضًا