معرض بأوجه متعددة ومن الورق المقوى فقط

0

في محاولةٍ مستمرةٍ لتقديم الأفضل والأغرب صمم فريقٌ من خريجي الكلية الملكية للفنون ممن نظموا أنفسهم تحت اسم مصممي Slowscape Collective ومقرهم لندن، سينما مؤقتة فريدة من نوعها تتربع في الكلية نفسها في العاصمة الإنكليزية لندن.

أما عن وجه الاختلاف في هذه المساحة فيكمن في تصميمها متعدد الأوجه والمصنوع من الورق المقوى، فتحت اسم “Shadowboxing” سيستضيف هذا الركن مختلف أنواع العروض والمحاضرات والجلسات الحوارية إلى جانب عرض الأفلام طبعاً.

ولكن ماذا عن أماكن جلوس الزوار؟

طبعاً لم تقل هذه غرابةً عن تصميم الركن نفسه، إذ يمكن لزوار تركيب “شادو بوكسنغ” المعماري الممتد على مساحة 90 متر مربع أن يجلسوا على الأسطح المنحدرة أو على كراسٍ منخفضة مصنوعة من البلاستيك المطوي والمثلم.

فمع أخذ المصممين بعين الاعتبار سرعة تحرك الزوار داخل صالة العرض، لم يكن منهم إلا أن ابتكروا تصميماً ذا شكلٍ رقيق يكون من شأنه تشجيع الزوار على التوقف والمشاركة في الاستمتاع بالصوت والصورة المتحركة، حيث ترتفع الكتلة الخشبية برقة عبر الصالة الممتدة بشكلها المستطيل الطولاني، لتنطوي نحو الأعلى مشكلةً درابزيناً ذا زوايا، إلى جانب برج إسقاط يتوضع في مؤخرة المساحة.

ومن هذه النقطة تحديداً تظهر منصة لتطوق الجدران والأعمدة الموجودة أصلاً في المكان، مشكّلةً مقاعد تساهم في إقحام كافة المساحات الأخرى في صالة العرض المفتوحة في التجربة الفريدة هذه.

وفي الوقت الذي يحث فيه الانحدار اللطيف في الممرات المنزلقة الزوار على الجلوس أو الاسترخاء على السطح، تبرز أهمية الكراسي المنخفضة خفيفة الوزن والقابلة لإعادة التدوير والبالغ عددها 60، حيث تم تصنيعها من صفيحةٍ بلاستيكية واحدة تم طيها بزوايا محددة، لتكون النتيجة عبارة عن كراسٍ فريدة، يظهر دورها كبديلٍ مريحٍ للزوار في الأحداث الأكثر رسمية وعروض الأفلام الطويلة.

أخيراً تجدر بنا الإشارة إلى أن معرض “شادو بوكسنغ” قد انتهى في الرابع من نيسان، بعد أن استمر ولمدة أسبوعين في تقديم العروض والمحاضرات والجلسات الحوارية والأفلام.

إقرأ ايضًا