ساحة عمرانية تروض الطبيعة في إسبانيا

5

فرض موقع ساحة ميلينيو الاستراتيجي في مدينة فايادوليذ، شمالي غرب إسبانيا، إجراء بعض التعديلات على تصميم الساحة التاريخية، حيث تشكل الساحة الضفة اليمنى من نهر بيسويرغا وترتبط مع مركز المدينة التاريخي عن طريق جسر إيزابيل الكاثوليكية.

وقد أوكلت بلدية المدينة المهمة إلى فريق EXP، الذي اعتقد بأهمية تطوير المزيد من المساحات العامة لإعادة ربط الساحة مع مركز المدينة وتسليط الضوء على ضفتي نهر بيسويرغا من جديد، ويعتبر الجناح وسط المساحة الخضراء الجديدة، التي تشكل جزءاً من خطة تطوير الجسر، إحدى أبرز هذه المساحات العامة، حيث يتسع لأكثر من 100 شخص.

بُعيد تنفيذ الجناح، قام فريق EXP برفع أرضية الساحة قليلاً، الأمر الذي أدى إلى ظهور ما يشبه التضاريس الاصطناعية المنحدرة، التي تبدو في تواصل مع حركة ضفتي النهر، سامحةً بذلك للنهر بالهجرة نحو المناطق العمرانية، ونلاحظ هنا، مع تدرج التصميم من الخضرة إلى المعدن، وكأن المراد ترويض الطبيعة، التي تتغلغل في الساحة وجميع أنحاء الجناح بهيئة حدائق تقليدية وأخرى مائية.

من جهتها عوملت ضفتي النهر وكأنهما حديقة عمرانية، فقد نُفذت هنالك العديد من منصات المراقبة على حافة المياه، ورُكبت مجموعة من مفروشات الشارع الفردية والجماعية، ناهيك عن بعض لعب الأطفال التفاعلية، ولمحبي الأجواء الخاصة، وُزعت بعض المنحوتات بجوار النوافير المائية.

كما ودُمجت بعض المصاطب الإسمنتية نُقش عليها زخرفات معمارية باستخدام الزجاج لعكس الضوء، حول الجناح، مؤطرة بذلك الحدائق والبرك الاصطناعية، ومحددة في الوقت نفسه نقاط الدخول والخروج، بالحديث عن المصاطب، ركبت مقاعد للجلوس على ضفتي النهر وفي الساحة لمن يرغب بالاستراحة من أهالي فايادوليذ في أي وقت، ولهذه الغاية أحدثت بعض الطرق لتوزيع حركة المشاة، وبالتالي تسهيل الوصول من المباني المجاورة إلى ضفتي النهر ومركز المدينة.

بالانتقال إلى جسر إيزابيل الكاثوليكية، فقد تم تطويره ليرقى لاحتياجات الأهالي المعاصرة، وذلك من خلال تنفيذ مجموعة من جسور المشاة وراكبي الدراجات، فضلاً عن تجهيز هذه الجسور بنظام إضاءة مبتكر يعمل على توربينات الرياح والألواح الكهروضوئية المدمجة بدرابزين الجسر، على نحو مطابق لنظام الإضاءة في الساحة.

وهكذا نلاحظ بأن المشروع قد نجح باستغلال ضفتي النهر حتى آخر قطرة، ناهيك عن إعادة ربط ساحة Milenio من جديد مع مركز المدينة، وذلك بفضل ابتكار مجموعة مترابطة من المكونات، أبرزها موقف السيارات، الذي يتسع لأكثر من 400 سيارة من تصميم فريق DAD، والجناح متعدد الاستخدامات، الذي قام فريق Cloud 9 بتصميمه خصيصاً على هامش معرض Saragossa العالمي، بالإضافة إلى تجديد الساحة والجسر على أيدي فريق EXP وفريق DAD المعماري.

إقرأ ايضًا