تصميم ينقلك لعالم لا يبقى للمدنية معنى

6

تربعت البيوت المخصصة للسائحين والزوار على سفح جبل Tepoztlan في المكسيك في مدينة Tepoztlan, لتشكل اضافة معمارية مذهلة لا يمكن التغاضي عن ذكرها, ليس فقط لنجاح التصميم ولكن لأنه استطاع أن يكون بداية قد تكون جديدة في فكر العمارة.

بملاحظة الصور المرفقة , نجد أن المبنى له ثلاث أذرع مقعرة تشكّل باحتين ومسبح يشكل جزء مهم من التصميم, وقد توضعت عناصر السكن المختلفة بالطريقة التالية, فغرفة الجلوس أتت مطلة بشكل رئيسي على المسبح, أم الحمامات وغرفة الأطفال والمطبخ لوحظت على أطراف التصميم.

الملاحظ في المبنى عدم وجود أسّرة, فقد اعتمدت الاراجيح مكانها, كما يلحظ المسبح والحدائق الجانبية التي تستثمر كمناطق للشواء والنشاطات الجديدة.

خاصية المبنى تكمن في تمكين تجربة العشب المشذب بعناية بينما يتمتع النازل بالطبيعة المحيطة الغنية بالمناظر المذهلة في مدينة ذات عمق ثقافي وأثري في المكسيك.

عبّر المصممان عن المبنى بالقول” فضاء مستمر في الاتصال الكامل بالطبيعة لكن محمي من عنفه, يسمح للنشاطات الجديدة بالظهور”.

المبنى من الخرسانة ليس فقط لأنها مادة رخيصة في المكسيك بل لأنها قليلة الصيانة وتعرض بساطة الهيكلية وحيادها نحو الطبيعة المدهشة.

ومن بوابتنا العربية للأخبار المعمارية ندعو كل المصممين المعماريين بالتفكير العميق بكل أعمالهم لتكون خالدة وتقدم شيء للحضارة مبتعدين قدر المستطاع عن مجاراة أصحاب المال, فالمعمار يذهب وصاحب المال يذهب ولكن الاعمال تبقى.

إقرأ ايضًا