انفجار في سنغافورة والحصيلة العديد من المباني المكدسة

2

فجر معماريو أوما (OMA) بقيادة المعماري الألماني Ole Scheeren مجمعاً سكنياً في سنغافورة مؤخراً، وقد أودى الحادث إلى ظهور مبانٍ سكنية مكدسة فوق بعضها البعض بشكلٍ متداخل، والتي استحقت بكل جدارة اسم Interlace أي ما معناه التشابك.

آخذين بعين الاعتبار المناخ الجزئي وطاقة الرياح والطاقة الشمسية فضلاً عن خصوصية قاطني الشقق، قام فريق العمل برفد المباني بالعديد من الحدائق الغنّاء على الأسطح والشرفات المزهرة، والتي قد تغري أي شخصٍ يمر بالقرب منها بالتسلق إلى هناك، ولكن للأسف فإن أي محاولة من هذا القبيل ستكون بلا طائل.

إذ يرتفع المشروع حتى 316 طابقاً ليضم على قرابة 20 فدان 1,040 وحدة سكنية ذات أحجام مختلفة، فقد تم اختيار هذا الموقع بالذات انطلاقاً من حاجة ضاحية مرتفعات Gillman إلى هذا النوع من الشقق السكنية الفاخرة بعيداً عن وسط المدينة الكثيف، كما وقد ساهم الترتيب غير العادي لهذه الكتل المكدسة بخلق ثمانية ساحاتٍ داخلية كبيرة، تبعاً لرغبة المعماريين بتأمين الخصوصية للسكان إلى جانب الإطلالة المفتوحة.

ونصل إلى أسطح هذه المباني والتي باتت مكاناً يتجمع فيه السكان، حيث تمت تغطيتها بالحدائق الخضراء فضلاً عن زرع شلالاتٍ من الغطاء النباتي على الجوانب وأسفل الشرفات والطوابق، فقد تعمد معماريو أوما إقحام المرافق السكنية هذه في المجمّع لتشجيع التفاعل الاجتماعي والتسلية والترفيه.

من جهةٍ أخرى يمكننا القول بأن الدافع وراء ترتيب المباني على هذا الشكل تعدى كونه إضافةً جمالية وحسب، فقد جاء كإستجابةٍ لتحليل الموقع والمناخ الجزئي وظروف الشمس والرياح، كما وقد تم التركيز على تأمين تصميم شمسي سلبي لخفض اكتساب الحرارة والضوء الطبيعي، بينما ستقوم الحدائق الفسيحة بجر السكان من منازلهم إلى الخارج.

ونختتم بكلمات باتريسيا شيا المديرة التنفيذية في شركة CapitaLand Residential Singapore لأعمال المقاولات التي عبرت عن المشروع بقولها “إن اسم المشروع “التشابك” كافٍ لتعزيز الترابط بين المجتمع والبيئة الطبيعية المحيطة، وأعتقد بأن Ole Scheeren قد استطاع أن يضيف معلماً جديداً على سنغافورة.”

إقرأ ايضًا