خدمات الدفاع المدني في متناول عامة الناس بنيوزيلاندا

1

سوف نتابع اليوم تفاصيل مبنى دفاع مدني تم حشره بشكلٍ غريب في حيٍ سكني، في محاولةٍ من فريق Architectus جعل هذا النوع من الخدمات أقرب إلى العامة، ويضم هذا المبنى على مساحة 472 متر مربع، في مدينة أوكلاندا أكبر مدينة في نيوزيلاندا، غرفاً للعمليات وأخرى للاتصالات فضلاً عن مكاتب لطاقم العمل المقيم في المبنى ومخزناً لمعدات الطوارئ والعديد العديد من مرافق الزوار والعمال.

حيث يضم المبنى ما يقارب ست أطقم عمل بدوامٍ كامل ممن يقومون بتشغيل المرفق ويعملون على صيانة وسائل الاتصال ويسهلون عملية التدريب، بينما يتحول المبنى إلى مركزٍ للعمليات في حال حدوث أي طارئ، ليصل عدد أطقم عمل الطوارئ ومن ضمنهم أفراد الشرطة الإقليمية ورجال الإطفاء حتى 40 طاقماً.

من جهةٍ أخرى حاول فريق Architectus مراعاة القاعدة المتبعة في مباني الدفاع المدني، والتي تلزم أي مبنىً للدفاع المدني بأن يكون مكتفياً ذاتياً حتى خمسة أيام، لذا تم رفد المبنى بمخزنٍ للمياه وصهاريج للتخلص من المياه الملوثة فضلاً عن مولدٍ يعمل على الطاقة الشمسية وآخر يعمل على الديزل.

وأخيراً فقد تم تصميم المبنى ليكون على أتم استعداد في حال حدوث ثوران بركاني وهو ما ليس بغريبٍ على أوكلاندا، حيث بمقدوره التخلص بسهولة من رماد البركان، كما ويحظى بنظام تهوية وترشيحٍ وتكييفٍ للهواء يسمح لطواقم العمل بمتابعة أعمالهم دون أي انزعاج حتى مع أجواء الانفجارات البركانية الخانقة.

إقرأ ايضًا