نقطة التقاء عناصر الحياة اليومية

1

يقع مقر شركة ساليوا، وهي واحدة من أبرز الشركات المصنّعة في مجال الرياضات الجبلية في بولزانو الإيطالية، يقع في بقعةٍ استثنائية بجاور طريق بولزانو السريع مقترحاً فكرة مبنى “لاندسكيب” في حوارٍ دائمٍ ومستمر مع الجروف المنحدرة المجاورة له.

فقد ارتأى مصمموا Cino Zucchi المعمارية ابتكار مبنى مميز يحتضن مساحات عمل جديدة وصالة رياضية داخلية مخصصة للتسلق، وذلك بهدف تقديم مساحة من التفاعل والتواصل بين الشركة وشبكة مزوديها وشركائها وعملائها.

إذ يقدم المبنى الجديد نقطة التقاء بين عناصر الحياة اليومية المختلفة؛ ابتداءً من الأبعاد المادية والاجتماعية والتواصلية مروراً بأساليب العمل وانتهاءً بالترفيه والمتعة.

حيث يتألف المقر من سلسلةٍ من الألواح والأبراج ذات الأوجه المتعددة، بما في ذلك كتلة مبهرة بارتفاع خمسين متراً، ستكون بمجرد الانتهاء من بنائها أعلى مبنى في المدينة بأكملها.

أما عن الكسوة فهي عبارة عن طبقة من الألمنيوم المؤكسد كهربائياً والمثقب بثقوب صغيرة للغاية، من شأنه حماية أكثر أجزاء المبنى انكشافاً بوساطة غطاء زجاجي عموديٍّ كبير، ينتج عنه تأثير بصري خاص أشبه بكريستالات حجرية؛ في الوقت الذي يساهم التلاعب بين الدعائم الرفيعة معدنية الشكل والطبقات الرقيقة الحامية يساهم في تأطير الواجهة والتأكيد على التباين بين المناطق المرئية وتلك غير المرئية.

وبوقوعه في منطقةٍ جغرافية خاصة، يمثل هذا المجمع مكاناً لتبادل المعلومات بين الشبكة الكثيفة من العلاقات المادية وغير المادية التي تشكل حياة أية شركة حديثة.

وفي النهاية يبقى الهدف الأول والأخير حسب تصريح مسؤولي الشركة هو “تقديم مساحة جذابة ومبهجة ومرنة للحركة وللتطوير الشخصي،” ضمن كتلة يزيد حجمها عن 350 ألف متر مكعب، في واحدٍ من أكبر المشاريع الإنشائية في جنوب تيرول.

فهنا سيجتمع مقر إدارة الشركة ومركز الأبحاث الخاص بتطوير منتجاتها، إلى جانب نظامٍ من المخازن مؤتمت كلياً ومرفق عام لركن السيارات وروضة أطفال داخلية، هذا عدا عن أكبر قاعة تسلق في إيطاليا بأكملها بمساحةٍ تبلغ ألفي متر مربع، بممراتٍ للتسلق يزيد عددها عن التسعين!

إقرأ ايضًا