كومةٌ من أحجار كريستال تزيد أوسلو ألقاً على ألق

7

ستلفت نظرك وسط أوسلو ثلاثة أبراجٍ شفافةٍ برّاقةٍ رائعة الجمال، يكمن السر خلفها في فوز شركتي C.F.Møller الدنماركية وشركة Kristin Jarmund Arkitekter النروجية بمنافسةٍ لتصميم ثلاثة أبراج للمكاتب في أوسلو عاصمة النرويج. وقد سُمي المشروع “وضوح الكريستال” أو “Crystal Clear” لشكله الذي يشبه تكدس مجموعة صناديق زجاجية شفافة فوق بعضها. ومن المتوقع الانتهاء منه في غضون ثلاثة إلى خمسة أعوام.

تعاونت الشركتان لتصميم صرحٍ متميزٍ جديدٍ في أوسلو لصالح KLP AS، إحدى أكبر وأهم شركات العقارات في النرويج. حيث تبرز الأبراج الزجاجية الثلاثة من الأرض لتشكل عنقوداً من الزجاج كمنحوتةٍ كريستالية، في حين يكون كل برجٍ عبارةً عن كومةٍ من الكتل البراقة المتكدسة فوق بعضها.

يغطي المشروع مساحةً قدرها 90,000 متر مربع لتضم مكاتباً ومساحاتٍ تجارية وربما منازل في إحدى أكثر مناطق أوسلو أهمية. حيث شغل الموقع سابقاً مبنى مكتب البريد المتاخم للمحطة المركزية. والآن، يندمج مشروع “وضوح الكريستال” بأفق المدينة ومنظرها العام ويتناغم مع سلسة الأبنية الراقية التي ستتبعه في مشاريع قادمة لتحول أوسلو إلى إحدى أكثر عواصم أوروبا حداثةً وعصرية.

وهكذا نجد أن المشروع يدعم مساعي المدينة في تطوير نفسها كمدينةٍ وميناءٍ ومنطقةٍ تنعم بواجهةٍ مائية تعمها الحيوية والعصرية. كما يُحاكي رؤية ورغبة KLP Eiendom ببناء أبراجٍ متطورةٍ ملفتةٍ للنظر في الدول الاسكندنافية.

مع مشروع “وضوح الكريستال” في أوسلو وناطحتي سحاب أخريتين في السويد واثنتين في الدنمارك، أثبتت C. F. Møller Architects ريادتها في مجال تصميم الأبراج العصرية، متكيفةً مع الظروف الإقليمية النرويجية ومُركزةً على السماح لمطوري ناطحات السحاب بإغناء المجال المعماري. ومشروع “وضوح الكريستال” هو مثالٌ ناجحٌ يشرح قدرة الشركة على تسخير المهارات المعمارية الفذة للعمل داخل النرويج وخارجها بفريقٍ متآزرٍ من كوبنهاغن وآرهوس وأوسلو، قاموا حتى الآن بخلق نتائجٍ استثنائيةٍ يُشاد بها.

كما لا نُغفل تركيزهم على اتخاذ مبادراتٍ بيئيةٍ مستدامة، ومحاولاتهم في تقليل تأثيرات الكربون كنهجٍ تتبعه الشركة في كل أعمالها المعمارية. فهم يأملون من خلال هذا المشروع بالذات أن يُظهروا مدى خبرتهم على مدى سنواتٍ في مجال دمج معايير الاستدامة في تصاميمهم. فمشروع “وضوح الكريستال” كان فرصتهم في المشاركة بمشروعٍ نرويجيٍّ آخرٍ مما يدعم مركزهم فيها ويُظهر أهمية الكفاءات التي يضمها مكتبهم.

ومن الجدير بالذكر أن “وضوح الكريستال” كان رابع مشروعٍ لـ C. F. Møller في أوسلو بعد استاد Bislett Stadium أحد أشهر المرافق الرياضية في النرويج وكان قد تم افتتاحه عام 2005 إبان افتتاح الدوري الذهبي Golden League. كما صمموا مشروع مشفى جامعة Akershus خارج أوسلو والذي اعتبر حينها أكثر مرافق أوسلو الطبية حداثةً. كما عملت C. F. Møller مؤخراً في تجديد مبنى Domus Media في جامعة أوسلو بالتعاون مع Erik Møller arkitekter هذه المرة. والآن تكلل أعمالها بمشروعٍ سيكون من حسن طالعها وطالع أوسلو.

إقرأ ايضًا