تطوير أضخم مركز تجاري في Seoul

2

فازت شركة Samoo Architects and Engineers بمنافسة عروض التصميم على عرضها المقدم حول إعادة تطوير Garak Market بمدينة سول عاصمة كوريا الجنوبية. وكان هذا المركز قد صمم  منذ حوالي ربع قرنٍ مضى، ليعتبر أول سوقٍ شاملٍ للبيع بالجملة في كوريا.

وقد شغل مساحة 534،451 مترٍ مربعٍ، وكان مركزاُ لبيع الفواكه والخضار واللحوم في سيول. ولكنه لم ينج من الإنتقاد لتسببه الدائم بازدحام السير، ونظامه السوقي الغير فعال. وهذه تماماً هي النقاط التي ستركز عليها مسابقة التطوير.

حيث تم التركيز على الحل لتصحيح عيوب التصميم السابق بفهمٍ دقيقٍ للحالة الفنية لبيئة التسويق والمراكز التجارية حسب متطلبات القرن الواحد والعشرين. فقد قام التصميم الجديد بخلق إزدواجيةٍ وتسويةٍ حلّت المشاكل السابقة، كما جعل من تكافؤ الفرص بين تصميمٍ يخدم البيع بالجملة وآخر يخدم البيع بالتجزئة هدفه الرئيسي.

 أما الفكرة الجوهرية للتصميم الجديد فقد كانت تحويل سقف السوق كاملاً إلى حديقةٍ كبيرةٍ تدعم شتى أنواع التسلية والإستجمام والرياضات وحتى النشاطات الثقافية.

ومن الجدير ذكره أنه ستبدأ خطة التطوير بزيادة التركيز على بناء مساحاتٍ أكثر فاعلية، ومرافق عامة متعددة الخدمات ومجهزة بمركز تحكمٍ شاملٍ، مما سيمكن Garak Market من التحول لسوقٍ تجاريٍ هائلٍ تفوق فوائده تكلفته.

 كما أنه، وبتوسيع محلات تحميل البضائع والتعاملات والتخزين والتوصيل، وببناء سلسلة تبريدٍ وتكييفٍ أكثر تعقيداً، وتمكين نظام أمانٍ وتقديم برنامجٍ غذائيٍ صحيٍ، سيصل المشروع في النهاية لنتائج إيجابية وتسهيلاتٍ حديثة في أنظمة التسويق والتوزيع.

ومن ناحيةٍ أخرى فإن بناء كراج واسع جداً للسيارت، والإستفادة من تلك المساحة الهائلة التي كانت مهملة تحت الأرض، واستعمال الطاقة الشمسية والطاقة القابلة للتجدد سيجعل فكرة وجود مركز تسوقٍ هائلٍ ومقنعٍ ذو بيئة مرضية ومحببة أمراً ممكناً.

 وفي النهاية نجد أن توفير الحدائق العامة والنوادي الرياضية ومساحات التسوق للسكان المحليين سيعزز العلاقات الإجتماعية ويزيد الترابط بين الناس، هذا ولن نغفل عن كون المساحات الخضراء الموزعة كتحفٍ فنيةٍ، وأماكن تقديم الطعام التقليدي، وتوفير أماكن لممارسة النشاطات الثقافية ستكون أماكن جذب سياحيٍ في سول، بالإضافة لكونها خدمات للسكان المحليين.

وتقدر المدة الزمنية لإنجاز المشروع بـ11 سنة، تمتد بين 2009 و2020. وكون المدة المقررة طويلة بعض الشيء، ستقسم عملية البناء إلى ثلاث مراحل منفصلة في محاولةٍ لعدم عرقلة العمليات التجارية اليومية.

 

إقرأ ايضًا