قرية في السويد تجمع نساء العالم للتمرين!

0

بالتعاون مع شركة الهندسة المدنية والعمرانية البريطانية AKT والمستشار السويدي Tyréns ومهندس المناخ الألمانيTranssolar ، تم منح المرتبة الأولى لشركة الهندسة المعمارية الدانماركية BIG في مسابقة التصميم التي أُجريت في مدينة Malmø في السويد على تصميمها مرفقاً رياضياً نسائياً سيكون الأول من نوعه بمساحة 100.000 متر مربع.

كما تحاول هذه القرية العالمية للرياضات النسائية أن تخلق مكاناً طبيعياً للتجمع من أجل القيام بالبحث والتعليم والتمرين في جميع المجالات المتعلقة بتطوير الرياضات النسائية.

وبما أنه يقع في مركز مدينة Malmø، فإن هذا المرفق سيكون معلماً محلياً وعنصر جذبٍ جديدٍ في المنطقة. ومن الجدير بالذكر أنه قد تم اختيار التصميم الرابح من بين خمسة عروضات من قِبَل لجنة الحكم المؤلفة من مؤسس المسابقة والممول الرئيسي للقرية العالمية للرياضات النسائية، بالإضافة إلى المؤسس المساعد Kent Widding Presson والمتعهد Mårten Hedlund ومهندس المدينة Ingemar Gråhamn ومجموعة من المهندسين الآخرين مثل Mats Jacobson و Cecilia Hansson وبعض الممثلين عن المدينة .

وفي هذا الصدد يقول أحد أعضاء لجنة الحكم Mats Jacobson: ” إن شركة BIG للتصميم تولي اهتماماُ كبيراُ للهندسة العمرانية الخاصة بالنساء ضمن جوٍ من الحرية والإحساس بالرفاهية، حيث يرى مهندسوا WVOWS أنها مدينة ضمن مدينة وليست فقط مجرد مجمعاً للألعاب الرياضية.

 وقد كان العامل الحاسم الذي تم اختيار التصميم على أساسه هو الطريقة الكلية والتأثير المجمل للتصميم المتمثل في قدرته على التفاعل مع الجوار والبيئة مع خلق مساكن ووظائف جذابة في نفس الوقت”.

ويضم هذا المرفق المصمم كقرية أكثر منه كمجمع رياضي مجموعةً من المباني الفردية ذات الاستخدامات المتنوعة بالإضافة إلى مساحاتٍ مفتوحةٍ وحدائق عامة.

 كما تعطي منافذ السطح المنحدرة وأحجام المباني المتعاقبة المجمع بأكمله إحساساً بهويةٍ متنوعةٍ لقريةٍ صغيرةٍ مما يقلل نطاقها نسبةً للجوار.

 أما الشوارع الداخلية المفعمة بالوظائف العامة فهي مشابهة لمركز المدينة الذي كان سائداً في العصور الوسطى بدعمها لجميع مجالات الحياة كالعيش الرغيد والعمل والمرح المكثف.

وفي هذا النطاق يقول الشريك المسؤول في شركة BIG السيد Bjarke Ingels: “مع الأخذ بعين الاعتبار المتطلبات الخاصة بالنساء من جميع الثقافات والأعمار، كان علينا أن نولي اهتماماً خاصاً لمسألة تقديم رياضات القرية بحيث تمنح شعوراً بالحميمية والرفاه التي غالباً ما تكون غير موجودة في المجمعات الرياضية ذات الأسلوب الرجولي الصناعي التي أشبه ما تكون بمصانع التمرين الجسدي بدلاً من أن تكون معابداً للجسد والعقل”.

كما أن القاعة المركزية كبيرةً كفاية لاستيعاب مباريات كرة القدم الاحترافية بالإضافة إلى الحفلات الموسيقية والاجتماعات والمعارض وأسواق البضائع الرخيصة.

وكونها ليست مجرد ميدانٍ رياضيٍ منطويٍ على نفسه ومنفصلٍ عن المدينة المحيطة، تظهر هذه القرية كمكانٍ عامٍ مفتوحٍ يمكن رؤيته من جميع الشوارع المحيطة بحيث تخرج الحياة الداخلية للمكان وتظهرها للمارين.

 كما أن شبكة شوارع المشاة حول قاعة الرياضات الرئيسية تشتبك مع شبكة الشوارع المحيطة والأروقة الداخلية في Kronprinsen لتحوِّل المكان إلى نظامٍ بيئيٍ متكاملٍ للحياة العمرانية.

ويضيف الشريك المسؤول في الشركة في مناسبةٍ أخرى قائلاً: ” إن هذه القرية تدمج مستوياتٍ عالية من الطموح ضمن مساحةٍ عامةٍ وأخرى خاصة للمعيشة والعمل والصحة والتسلية والرياضة والثقافة بوصفها قرية أكثر منها مجمعاً رياضياً كونها تمزج الطوباوية الحديثة لمدينة  Kronprinsen المجاورة مع النطاق الحميم وخصوصية مركز مدينة Malmø التاريخي القريب”.

وأخيراً يقول مدير المشروع في شركة BIG السيدة Nanna Gyldholm Møller: “إنها قرية شاملة مخصصة للرياضة ابتداءً من ميدان الرياضة الرئيسي في المركز إلى قاعات الألعاب الرياضية وقاعات الاستماع ومن قاعات كرة اليد في الجامعة إلى المختبرات الصحية”.      

 

إقرأ ايضًا