قد يكون أصغر منزل على الإطلاق

3

عند قراءة هذا الخبر سوف تخلص عزيزي القارىء إلى أن اليابانيين ليسوا الوحيدين المولعين بالبيوت الصغيرة، فقد قامت شركة Rintala Eggertsson المعمارية ومقرها النرويج بتصميم وبناء BOXHOME، وهو عبارة عن منزل بمساحةٍ لا تتجاوز 19 متر مربع، والذي على الرغم من مساحته الصغيرة نسبياً يضم جميع الضروريات الأساسية للمعيشة.

فقد قام Rintala Eggertsson بتلبية حاجة معظم النرويجيين للابتعاد عن المنازل الكبيرة والتركيز بدلاً من ذلك على ضروريات الحياة والأشياء التي نحتاجها عادةً داخل المنزل مثل المطبخ والطعام والمعيشة والحمام والنوم.

إذ تم التركيز على تصميم غرف النوم الأربعة، والتي تحظى بكسوةٍ خارجية أنيقة من الألمنيوم والخشب الخام، لتحاكي الأسلوب الإسكندنافي البسيط، من جهةٍ أخرى يبلغ طول المنزل 5,5م في حين يبلغ عرضه 2,3 م ويرتفع حتى 5,7 م، حيث تتربع غرف المطبخ والطعام والمعيشة في الطابق السفلي من البيت، بينما تقع غرف النوم في الطابق العلوي، ويصل بين الطابيقين سلمٌ في وسط المنزل ونوافذ على شكل صليب منحنٍ يسمح بشكله الفريد لضوء النهار بالدخول إلى أرجاء المنزل.

وبالحديث عن تفاصيل غرف المنزل، نرى المطبخ على سبيل المثال يرتفع قليلاً على شكل منصة في وسطها طاولةٌ طويلة عليها رأسي غاز وحوضٍ لغسيل الصحون، إذ تم تصميمه بوحيٍ من التقليد الكوري حيث يمكن الطبخ والأكل في نفس المكان واستقبال الضيوف حول نفس الطاولة.

أما غرفة المعيشة فهي عبارة عن مصطبة خشبية يمكن أن تتحول إلى سرير مزدوج للضيوف، ونقيس هذا على كل الأجزاء الداخلية، إذ تطغى المواد الخشبية على كافة تفاصيل التصميم فمن أخشاب الصنوبر والسرو والبتولا إلى خشب التنوب والبلوط الأحمر والجوز.

لقد تم تصميم BOXHOME لتقليل احتياجات الطاقة من الإنارة وخاصة من التدفئة والتي تعتبر أمراً ضرورياً في مناخ النرويج البارد، وفي سبيل تحقيق ذلك تم تأطير المنزل بالخشب وعزله بواسطة الصوف الزجاجي، وقد جاءت هذه التقنية لتؤكد أن المنازل الصغيرة يمكن أن تعود بفوائد اقتصادية وبيئية جمّة على مالكيها.

كما وركز المشروع على نوعية المساحة فضلاً عن استخدام المواد والضوء وكل ذلك في قالبٍ بسيط يمكن أن يُستعان به للهروب من زحمة المدينة المحيطة به، وانطلاقاً من هذه البساطة في عملية التركيب المسبق والتي لم تستغرق سوى شهرين فقط، تم عرض BOXHOME في معرض ROM في وسط أوسلو.

أما وللراغبين في تقليد إخواننا النرويجيين، نعلمكم بأن هذا المنزل يتسع فقط لشخص واحد أو ربما اثنين، ولكنه يضم في أرجائه المتواضعة كافة الاحتياجات الضرورية، ليثبت مرةً أخرى لهؤلاء الذين يعيشون في المنازل الكبيرة بأن بإمكانهم العيش في غرفةٍ واحدة وبأن بقية المساحة في الحقيقة… ليست ضرورية.

إقرأ ايضًا