منزلٌ رباعي الأجنحة سرّه الغموض

9

على هيئة حرف H واضح المعالم، ابتكر مصمموا شركة كاتسوتوشي ساساكي منزل أوشيكامو هذا المؤلف من أربعة أجنحة في مدينة تويوتا بمساحة مبنية قدرها 84.18m2.

حيث تخفي الواجهة المعدنية للمنزل مساحاته الداخلية الخشبية بالكامل والفناءات المغطاة، في الوقت الذي تسمح فيه الملاقف بين الفناءات المكشوفة بتسلل الضوء الطبيعي إلى غرفة المعيشة ذات الخطة المفتوحة، والمتوضعة في مركز المنزل.

أما عن الأدراج فتتسلق وصولاً لغرف النوم العلوية الموزعة في جناحين من أجنحة المنزل فوق غرفة نوم ثالثة وغرفة خزانة، في الوقت الذي يحتضن فيه الجناح الثالث غرفاً خاصة بالتغسيل، بينما يحتوي الجناح الرابع مساحةً هادئةً خاصةً بالتأمل.

ومايلي من المعلومات هي من فريق التصميم أنفسهم:

*شرطٌ مسبق:

تقع قطعة الأرض في منطقةٍ سكنية، وتحيط بها مجموعةٌ من الأحياء السكنية؛ أما عن منزل الوالدة فيقع غربي المشروع. لذا تضمنت طلبات العملاء؛ تشجيع العائلة على قضاء الوقت مع بعضهم البعض (عوضاً عن عزل الأفراد عن بعضهم البعض)، إلى جانب خلق فراغ فسيحٍ ومشرق فيه الكثير من الضوء الطبيعي.

*قطعة الأرض:

تم تنظيم مساحة العائلة في مركز الموقع، بينما تم تنظيم المساحة الخاصة على حواف الموقع، حيث تترتبط تدريجياً بالكتلة الواحدة. مما يسمح للمساحة بين الغرف والمساحات المنحنية بتقديم الخصوصية الملائمة، مع ربط كل غرفة بالأخرى عن طريق مساحة مركزية.

*الغموض:

يمثل الارتباط الغامض المفهوم الأساسي لهذا المنزل، فهو ما يعبر عن العلاقة الفراغية بين الغرف، تماماً كصورة مشوشة غير واضحة المعالم.

*غرفة واحدة غير مرئية:

يمكنك فهم المساحة بصرياً فقط في حال كانت المساحة بأكملها مرئية، في حين يمكنك أن تسمح لوعيك بتطوير المساحة في حال لم تكن كامل المساحات مرئية، تماماً كتجربة السير في ممر لست متأكداً مما سيواجهك فيه وإلى أين سيؤدي.

*بشكلٍ غامض:

يمكن فهم المساحات المقسمة بخطوطٍ مستقيمة بطريقة منطقية، لكن المساحات المرتبط ببعضها البعض عبر خطوط منحنية تبدو غامضة؛ كقطرةٍ من الحليب داخل كوبٍ من القهوة.

*الارتباط:

تهمّنا كيفية ارتباط الغرف ببعضها البعض أكثر من طريقة ابتكار كل غرفة… ما يهمنا هو “الهواء” الذي ينحني ويعبر ويتحلل… كسحابةٍ تتحرك باستمرار دون أن يكون لها شكل محدد.

إقرأ ايضًا