مطعم يتمايل بخصره وسط سيدني

3

أكمل الاستديو الأوسترالي Durbach Block Architects مبنى بار ومطعم Roslyn على شكل إسفين في مدينة سيدني الأوسترالية، الذي يبدو بشكلٍ غريبٍ وكأنما تم قرصه وضغطه في الأعلى عند قمته.

حيث يتميز هذا المبنى المؤلف من أربعة طوابق على شارع Roslyn بواجهةٍ أماميةٍ مصنوعة من طوب الفسيفساء اللماع والباهت باللونين الأبيض والأصفر الداكن، تخترقها صفوف من النوافذ السوداء غير المنتظمة والبارزة عن السطح. وقد تم كشف الطابق العلوي جزئياً، مع حديقة سقف مثلّثة مُحاطة بجدران منحنية وإطارات نوافذ فولاذية، ليضم المبنى مطعماً على الطابق الأرضي، ومشرباً على الطابق الأول ووحداتٍ تجارية على الطابقين العلويين.

هذا ويعد موقع 5-9 Roslyn Street Potts Point في أوستراليا موقعاً مثلث الشكل، تبلغ مساحته أقل من 200 متر مربع، يطل فيه الطرف الملتف مباشرة على مساحة عامة صغيرة.

ومن الملاحظ أن شكل الموقع يبالغ في الأبعاد، فتقوم المنطقة الصغيرة جداً بتضخيم الإدراك الحسي للارتفاع. لذا أرادت الشركة المصممة أن يستقر المبنى في مكانه بسهولة من أجل إدراك الميزات المعمارية لجيرانه. كما أرادت أن تعطي منظراً جديداً للجدران الحجرية السميكة والنوافذ ذات التفاصيل الدقيقة والأفاريز النموذجية السائدة في المنطقة.

علاوةً على هذا، تم تضخيم الإفريز في المشروع ليتدلى على الشارع ويقترح وجود غرفة، في حين جاءت النوافذ المحددة بالفولاذ النقي ملتويةً ومنحرفةً بطريقة غير متعمدة. أما المظلة فهي تنقسم لتحدد نقاط الدخول المنفردة على الشارع.

وبالحديث عن الشارع، يبدو المبنى وكأنه نسخة سريعة الزوال من المباني المجاورة له وإيقاعاً محجوزاً بواسطة الفتحات الحاصلة بينما يتراجع الجدار. وبعد ذلك، ينتقل المبنى عند الزاوية ليصبح مسطحاً بطريقة قوية ومنحنياً في اتجاهين، إلى أن يتحول إلى شبه جزيرة من النور المُقولَب. في حين يعمل السطح المصنوع من قطع الطوب المتشققة -في مزيجٍ من الألوان اللماعة والباهتة والبيضاء والسمراء الشاحبة- على عكس وإعادة كسر شعاع الضوء عن المباني المحيطة به. والأجمل من هذا كله هو حديقة السقف المليئة بأشجار الفرانجيباني المدارية والنباتات الموسمية، والتي تم تشكيلها في السماء من خلال الفتحات المتشابكة.

أما القسم الداخلي والمُشكَّل بطريقة ناعمة في المطعم، فهو يستوعب الهندسة الشكلية للموقع وخدمات المكان واستخداماته. في حين تقدم مجموعة الأخشاب والاسمنت السكري اللون والأنسجة المتدرجة والأثاث الأبيض الرقيق إلى الغرفة نقلةً لطيفةً وهادئةً من كثافة موقعها العمراني.

الفعالية على مستوى الطاقة:

يراعي هذا المبنى المبادئ الأساسية لفعالية الطاقة والتصميم الجيد لبناء مبنى ذا حجمٍ متوسط في المدن، حيث تضمن الجدران الحجرية الصلبة عزل المبنى عن الحرارة الخارجية، بينما تقوم النوافذ ذات الشكل المتراجع بتقديم الضوء الطبيعي من دون اكتساب حرارة زائدة.

كما يؤمن الارتفاع العالي من الأرضية إلى السقف الكثير من الوصول الشمسي في الشتاء، مانعاً دخول الشمس في الصيف، ليساهم في حجم وفعالية التهوية الطبيعية. هذا وتقلل الأقسام المفتوحة في النوافذ اعتماد المساحات الداخلية على التكييف، مقدمةً لقاطني المبنى خياراً خاصاً بكل طابق على حدى. وأخيراً تقوم مظلة متدلية بعمق على الطرف الشمالي من الشارع بتظليل التزجيج الكامل للمطعم. في حين تقدم حديقة السقف الغنية عزلاً كاملاً للمبنى، وتساهم في نفس الوقت في عملية جعل منطقة Kings Cross أكثر خضرةً وصداقةً للبيئة.

إقرأ ايضًا