تعلّم كيف تثني منزلك!

1

لم يكن أمام فريق أتريوم سوى ثني منزل غوركي لتلبية رغبة إحدى الأزواج بامتلاك منزلٍ عصري بالقرب من العاصمة الروسية موسكو، فقد أراد هذان الزوجان غمر جزءٍ من المبنى في المساحات الطبيعية المحيطة ليتحول السقف في الصيف إلى منصةٍ للمراقبة وفي الشتاء إلى حلبة للتزحلق.

وبالاستفادة من وقوع المنزل أعلى تلة محاطة بأشجار الصنوبر في الغرب من موسكو تم التوصل للهدف المطلوب، ولكن كما يقال لكل شيءٍ إذا ما تم نقصان، فعلى الرغم من الإطلالة الساحرة على غابة الصنوبر تلك من ثلاث جهات، يحظى المنزل بواجهة سيئة للغاية من جهة الشمال، مما استدعى من فريق أتريوم التخلص من تلك الواجهة نهائياً، وهو ما مهد لفكرة ثني المنزل.

حيث تم رفع كتلة المنزل قليلاً فوق مستوى الأرض لتشكيل مساحة المنزل، وقد ساهم ذلك بخلق مجموعة متنوعة من المساحات الداخلية والخارجية التي تخدم وظائف المنزل المعتادة، وفي الوقت نفسه ساهم ذلك بجعل المنزل مفتوحاً على أشعة الشمس، لذا سارع فريق أتريوم برصف النوافذ في جميع أنحاء الواجهة لاستغلال الضوء الطبيعي ما أمكن، فكما تتوغل أشعة الشمس مساحات المنزل تتخلل المساحات الداخلية المساحات الخارجية والعكس بالعكس.

ويسترعينا عدم وجود فرق في الكسوة من الخارج والداخل، فإذا كنت ترى الخشب في الخارج يمكنك أن تتأكد من أن الداخل مصنوع من نفس المادة!

بعض النوافذ، وعلى سبيل المثال في الحمام، تحظى بأشكالٍ شبيهة بأشكال الفتحات الخارجية المثنية، لذا قام فريق أتريوم باستخدام الزجاج اللاصق لإبراز أشكالها الحقيقية، في المقابل كان لابد من التركيز على سماكة هذه الفتحات لكي تبدو أنيقة ووظيفية في الوقت نفسه، حيث يبرز السقف فوق التراسات حوالي خمسة أمتار… وبذلك باتت مساحات المنزل كلها مثنية كما المبنى.

إقرأ ايضًا