زها حديد وقصة أول مبنى دائم في هونغ كونغ

7

بدعمٍ كبير من مؤسسة نادي هونغ كونغ للجوكي الخيرية HKJC، جمعت جامعة هونغ كونغ للبوليتكنيك خبراتها من مختلف الاختصاصات لتأسيس أول معهد تصميمي للإبداع الاجتماعي في هونغ كونغ.

حيث ستتم تسمية المؤسسة الجديدة “معهد نادي الجوكي التصميمي للإبداع الاجتماعي” JCDISI.

وقد تم الإفصاح عن هذا المشروع الرائد في حفلٍ مهيب أُقيم مؤخراً في حرم الجامعة بحضور مدير نادي هونغ كونغ للجوكي ومديرة مجلس جامعة البوليتكنيك إلى جانب رئيس الجامعة البروفيسور تيموثي دبليو تونغ.

وحول هذا الحفل صرّح البروفيسور تونغ أن معهد نادي الجوكي التصميمي للإبداع الاجتماعي سيكون واحداً من أهم الأحداث بالنسبة للجامعة التي ستحتفل بعيدها السنوي الخامس والسبعين.

كما أشار إلى أن المعهد سيُنشأ ضمن برج نادي جوكي للإبداع جنباً إلى جنب مع كلية التصميم، حيث سيكون البرج بطوابقه الـ 15 أول كتلة معمارية دائمة يتم تنفيذها بتوقيع العالمية زها حديد في هونغ كونغ!

إذ حصل البرج على إذنٍ حكوميٍّ بالإنشاء في عام 2009، حيث ستكون الجامعة مسؤولة عن تغطية ربع النفقات الإنشائية، وفي عام 2010 وافقت مؤسسة نادي هونغ كونغ للجوكي الخيرية على التبرع بـ 249 مليون دولاراً لدعم مشروع برج نادي جوكي الإبداعي.

“إنه أكبر تبرعٍ مفرد تلقته الجامعة منذ تأسيسها عام 1973،” هكذا قال البروفيسور تونغ، وأكمل قائلاً “نحن ممتنون حقاً لنادي جوكي لدعمهم السخي لهذا المشروع وللمبادرات الأخرى التي قدمتها جامعة البوليتكنيك على مدى السنين.”

وهنا تجدر بنا الإشارة إلى أن معهد نادي الجوكي التصميمي للإبداع الاجتماعي سيخدم كمنصةٍ لتفعيل عمليات تطوير الأفكار التصميمية الواعدة مع عناصر اجتماعية إبداعية في مؤسسات التعليم العالي المحلية.

فمن المفترض أن تصبح هذه المؤسسة “مكاناً ثالثاً” في المشهد التصميمي في هونغ كونغ، وأن تسد الهوة بين التعلم الأكاديمي والأعمال لتطوير الاتجار بالمنتجات التصميمية متعددة الاختصاصات ونشر أفضل الممارسات في مجال ابتكار التصميم لمصالح اجتماعية.

بالنسبة لعمل المعهد فسيتم تأسيسه على أربعة أفكار تعكس الكفاءات الجوهرية في كلية التصميم؛ تصميم الخدمة، والبيئة المستدامة، والصحة الشاملة، وأخيراً تطوير المراهقين والعائلات.

وستركز هذه الأفكار الأربعة على الحاجات الاجتماعية الحيوية الناشئة في هونغ كونغ وإقليم دلتا نهر بيرل.

كما يخطط المعهد لاستضافة حدثٍ سنويٍّ يحمل عنوان “مهرجان التصميم للإبداع الاجتماعي”، وذلك بعد أن يصبح المعهد طبعاً مكتمل التشغيل.

حيث سيقدم هذا الحدث منصةً إبداعية للأعضاء المحليين والإقليميين والدوليين في المجتمع التصميمي لتبادل الخبرات حول مواضيع تتعلق بالتصميم للإبداع الاجتماعي.

وهكذا سيصبح المعهد جزءاً لا يتجزأ عن كلية التصميم في الجامعة، كما سيدفع بتطوير هونغ كونغ وتحويلها إلى عقدة تصميمٍ دولية إلى الأمام.

ختاماً نشير إلى أن الأعمال الإنشائية في البرج تعمل حالياً على قدمٍ وساق، ومن المتوقع الانتهاء منه في عام 2013.

إقرأ ايضًا