كتلة ثقافية من الجذوع والأغصان

6

وسط أجمل شارع في العالم، شارع “Honour” في أستراليا، الذي يقع على بعد 45 من ملبورن، قام فريق Whitefield McQueen Irwin Alsop بتصميم مكتبة جديدة تخدم في الوقت نفسه بمثابة مبنى جماعي خاص بأهالي المنطقة.

فقد صُنّف الشارع مؤخراً، والذي يعود تاريخ تأسيسه إلى عام 1918، على أنه شارع في العالم، حيث يزدان بأشجار الدردار التي زُرعت لتكريم نساء ورجال المنطقة ممن قاتلوا وقتلوا في الحرب العالمية الأولى.

ومن الملفت حيال هذه المكتبة الجديدة، عدا عن كونها أول مبنى يبنى هاهنا منذ 30 عام، تصوير الشارع من خلال تصميم المكتبة، فالكتلة والكسوة وحتى النوافذ استوحيت من أشكال أشجار الدردار التي تمثل القلب النابض في شارع Honour، في محاولة لتقوية النسيج العمراني.

وبذلك سيكون التصميم قد أدى مهمته، ألا وهي تكريم الماضي، بل وسيعمل، متجاوزاً مهمته، على ربط ذاك الماضي مع المستقبل…

حيث يبدو الإطار الفولاذي المكشوف أقرب إلى كتلة من الجذوع والأغصان، بدورها تتبع الكسوة المقطعة إلى خطوط عرضية الخطوط الدقيقة في الأوراق، في حين تم اختيار لون داكن لطلاء هذه الكسوة بوحيٍ من أجواء الشارع الداكنة عندما تكون الأشجار مورقة.

أما النوافذ فهي تجسيد تجريدي للمساحة السلبية في الشارع في تلك الفترة من السنة، حيث تتخلل الشمس النوافذ كما تتخلل عادةً الأوراق الخضراء، وهنا لابد لنا من الإشارة إلى أن اللون الأخضر في الإطار الفولاذي يطابق درجة اللون ذاتها في الأوراق.

يُذكر أن المبنى جزء من خطة ثقافية تنتهجها الحكومة الأسترالية، فضلاً عن كونه جزء من خطة بيئية للتخفيف من آثار التغييرات المناخية، فقد أبدى مجلس بلدية ملبورن تعاونه في نشر الاستدامة في المنطقة من خلال تضمين تقنيات تبريد وتدفئة مبتكرة مثل تقنية حلقات التدفئة والتبريد الجوفية، وغيرها من أنظمة التهوية المؤتمتة ونظام جمع المياه لتخديم المبنى.

إقرأ ايضًا