بين بساتين العنب… حتى للعمارة طعمٌ ألذ

2

قامت شركة Architects Collective من فيينا بتصميم مشروع The Erich Sattler Winery في قرية Tadten المنتجة للنبيذ في النمسا على حدود هنغاريا. حيث يضم المشروع الممتد على مساحة 12*120 متر بنائين موجودين أصلاً بُنيّ بينهما بناءٌ جديد، وهو بناءٌ سكنيٌّ على شكل حرف L موجّهٌ باتجاه مركز المدينة، يضم في جنباته فناءً خارجياً وممراً للوصول إليه مشياً.

أما في النهاية الأخرى للبناء باتجاه البساتين فيوجد مصنعٌ ومخزنٌ مزودان بخدمات الوصول السهل، ليكون قلب المشروع عبارةً عن بناءٍ جديدٍ محددٍ من الجهتين بجدرانٍ ضخمةٍ. حيث يُستخدم طابقه الأرضي كغرفةٍ لحفظ براميل النبيذ، بينما يحوي الطابق الأول غرفة التذوق والمطبخ والمكاتب وغرف الضيوف.

وبالنسبة لكلا الجهتين الشرقية والغربية من الطابق الأول ففيها شرفةٌ بواجهاتٍ زجاجيةٍ طويلةٍ جداً تدمج المنظر الداخلي بالخارجي، وتعطي شعوراً بالفساحة والرحابة. حيث تعطي الشرفة العلوية في الأعلى إطلالةً شاملة على القرية ومنظراً بـ 360 درجة لكل االبساتين فيها والبحيرات المجاورة والتلال على سفوح الألب.

وبالحديث عن خطة رسم البناء في الطابق السفلي فتبدو على شكل مستطيلٍ ومتوازي أضلاع في الطابق الأول، ليكون لهذا الطابق إطلالتين؛ غربية وشرقية. كما يتصل كلاً من الشكل المستطيل ومتوازي الأضلاع بالآخر بعدة مساحاتٍ وفراغاتٍ، ثم يندمجان ليشكلان تصميماً منسجماً كلياً. وهذا ما سبّبَ وجود الكثير من التقاطعات والمناظر التي تبقى على تواصلٍ مع الشمس والأفنية الخارجية والبيئة بأكملها.

وتأتي اللمسات الجمالية في الخطة بتوظيف الزوايا المتبقية من متوازي الأضلاع في الطابق الأول لتحتلها الشرفات الجذابة التي يمكن استخدامها في المناسبات وعروض النبيذ.

ومن الملفت للنظر أن التصميم قد دمج عدة تسهيلاتٍ وتحايل على نفسه ليساعد مستخدمي البناء من تغيير ديكوره وتصميمه حسب راحتهم ومتطلباتهم. فمثلاً يمكن استخدام المساحة الداخلية للبناء وكأنها ردهةٌ واحدةٌ كبيرةٌ جداً في حال تم فتح الجدار المنزلق الكبير الذي يفصلها لقسمين، بالإضافة للقدرة على فتح الأبواب الأربعة الضخمة. أما في المنتصف فنجد مساحةً رحبةً واسعةً على شكل مثمنٍ كبيرٍ بألواحٍ خشبيةٍ تحيط به ويضم في طرفه حماماً ومطبخاً.

وبالاشارة إلى بنية البناء نذكر أنه يتكون بحد ذاته من الإسمنت والحجر في حين تم تخصيص الخشب للأسقف والجدران، كما تمت تغطية أرضيات الشرفات بالخشب أيضاً، وتم طلاء واجهات المبنى بالرمادي الغامق من الخارج وبالأبيض من الداخل.

ولجعل الإقامة في البناء ممتعةً على مدار العام تم اتخاذ عدة إجراءاتٍ كطريقة توجيه الواجهات والإطلالات وإمكانية تخلل الهواء لكل الغرف والبناء الجيد، ليصبح استخدام هذا المبنى تجربةً شيقةً يتمتع بها كل مستخدميه وزواره.

إقرأ ايضًا