يخت “أداسترا”؛ نحو النجوم

0

ماذا لو عُرضت عليكم رحلةٌ بحرية بواحدٍ من أفخم اليخوت ومباشرةً نحو النجوم؟

قد يبدو العرض بعيداً عن الواقع، فكيف ليختٍ أن يبحر بكم نحو النجوم!؟

لكن من يتعرف على يخت “أداسترا” الذي أخذ اسمه اللاتيني من تعبير “نحو النجوم” سيتفهم الأمر بكل تأكيد. وهنا كان للمصممة آنا أغيلار التي تخص بوابتنا العربية بشكلٍ دائم بتحقيقاتٍ خاصة حول أميز التصاميم، كان لها كلمتها عن “أداسترا”:

تماماً بالصدفة المحضة اطلعت على واحدٍ من أروع اليخوت وأكثرها تميزاً، والذي تقوم شركة McConaghy حالياً بصناعته في الصين لصالح ثنائيٍّ محظوظٍ للغاية من هونغ كونغ.

وبما أنني اعتدت قضاء وقتٍ طويلٍ من عُطلي في يخوتٍ جميلة، أعتقد أنني متعلّقةٌ بها، ولكن هذا ليس بالأمر المفاجئ على الإطلاق كونها تتمتع بمساحات داخلية أنيقة وفاخرة للغاية.

أما عن هذه الجميلة التي ترونها فهي مركبة “أداسترا”، والتي استغرقت خمس سنواتٍ حتى أُنجز تصميمها بعد نقاشات مع المالكين؛ والنتيجة… يختٌ يحقق احتياجات المالكين واحتياجات عائلتهم.

الرؤية: تؤمن مستوىً من الراحة والأناقة باستهلاك متدنٍّ من الوقود، وتكيّف ممتاز مع الظروف البحرية إلى جانب توفير مكانٍ فاخرٍ للمبيت.

النتيجة: حسب وصف مجلة Boat International “واحدٌ من أكثر اليخوت الكبيرة إبهاراً في العالم، إنه يختٌ يمكنه أن يسحر مستقبل الإبحار الموسّع الفعال.” فيخت أداسترا سيدفع بمفهوم اليخوت متعددة الهياكل لمستوىً لم تصل إليه من قبل.

تتألف المنصة الأساسية لليخت من منطقة صالون فسيحة وواسعة تتمتع بإطلالات ممتازة بفضل النافذة البانورامية، في الوقت الذي تتسع فيه لمنطقة استراحة ومنطقة لتناول الطعام ومحطة ملاحة، والجدير بالذكر هنا أنه وعبر الصالون يمكن الوصول إلى سريرٍ شمسي كبير متوضع على المنصة الأمامية.

أما عن باب الكراج، فقد تم تصميمه بحيث يُطوى إلى الخارج مما يخلق منصة غطس كبيرة (هممممم، يعجبني هذا الصوت). كما تم تخصيص مساحة إضافية أسفل المنصة لتتسع لحجرةٍ أساسية عريضة تتمتع بإمكانية الوصول إلى صالون المنصة، هذا إلى جانب حجرتين إضافيتين للضيوف ومتسع لمبيت طاقم اليخت.

إذ يقدم يخت أداسترا مكاناً مريحاً لمبيت تسعة ضيوف وطاقمٍ مؤلفٍ من ستة أشخاص، فقد قامت شركة Jepsen للتصميم بعمل مذهل عبر تصميمها للمساحات الداخلية لهذا اليخت المبهر.

والآن إن كنت تبحث لنفسك عن يختٍ فخمٍ، فما عليك سوى الذهاب ورؤية جون شتلورث لتصميم اليخوت.

آنا أغيلار

إقرأ ايضًا