الطبيعة البشرية أولوية

0

هل جربت أن ترى المتحف أكثر من مكان لعرض الأعمال الفنية… مساحة اجتماعية مثلاً تجمع بين الناس والفن.

فعلى حد تعبير فريق INFLUX يجب أن نجعل من الفن أسلوب حياة يكون بمقدورنا فهمه…

لذا قام الفريق خلال تصميم متحف الفن المعاصر في مدينة تاييبي، تايوان، بالتركيز على الطبيعة البشرية، ليصبح المتحف في المستقبل أكثر قرباً من الناس، فقد كانت القضية الرئيسة كيفية جمع الناس والفن، بغض النظر عن دمج المناظر الطبيعية في المتحف والمتحف في الحديقة.

يبدو المتحف للوهلة الأولى امتداداً طبيعياً للحديقة، فعلى سبيل المثال نلاحظ وجود ممر منزلق حلزوني الشكل يطوق واجهة المتحف من الطابق الأول وصولاً إلى الأخير، مشكلاً بذلك حديقة واسعة تمتد على كامل الكتلة، وبذلك سوف تغدو هذه الحديقة الحديقة الحلزونية الأولى من نوعها في تايوان.

بغض النظر عن قدرة هذه الحديقة على استثارة جموع الزوار والسياح لزيارة المتحف، سوف تجعل من عملية الوصول إلى كافة أجزاء المتحف مسألة غاية في السلاسة، أما بُعيد الوصول إلى القمة، فسوف يمكن للزوار الاستمتاع بمشاهدة حديقة السطح والتراس الفني في الخارج في إطار طبيعي ساحر.

ويمكننا القول بأن هذه الحديقة الحلزونية المتتابعة قد أضفت شيئاً من الديناميكية على المبنى، حيث بات بمقدور الزوار الدخول والخروج بطرق غير نظامية، وينطبق الأمر ذاته على حضور المعارض، وما إلى ذلك من الأحداث الفنية، فقد ساهمت هذه الحديقة بتعزيز التفاعل بين الفنانين والزوار العاديين وما بين السياح وهواة الفن من جميع الأعمار، مؤكدةً بذلك على أن المتحف ليس مجرد مكان للعرض، بل هو مساحة اجتماعية تفاعلية بكل معنى الكلمة.

آخذين بعين الاعتبار الحد من تأثير الكتلة على الحديقة، قام فريق INFLUX بدمج كتلتي المتحف بالإضافة إلى كتلة الخدمات العامة في بناء عمودي واحد، وكنتيجة؛ تم المحافظة على الطابع العمودي -إن صح التعبير- الذي يمتاز به المشروع بالمجمل، حيث تعتبر الحديقة العمودية السمة الغالبة على التصميم، لما لها من آثار إيجابية على مسألة تنظيم المعارض؛ ثقافية كانت أم فنية، بغض النظر عن توفير الوصول الداخلي والخارجي إلى المساحات الثقافية والفنية والتجارية.

بعد كل هذا ألا توافقني الرأي بأن تجربة الزيارة فرصة لا تعوض، فعدا عن متابعة آخر نتاجات الأعمال الفنية، سوف تشعر بأنك تطفو فوق المعارض، فالمسألة هنا ليست مجرد زيارة معرض فني بقدر ما هي رحلة سياحية مفتوحة فوق الحديقة والمتحف، فبعد أن قام فريق INFLUX بدمج المناظر الطبيعية في نسيج المتحف، سوف يغدو بمقدورك لأول مرة أن تعيد اكتشاف الفن بين الحديقة والسماء.

ولأنك سائح، فقد تم تصميم المتحف كما لو كان منشأة سياحية حقيقية، من حيث تهيئة الحدائق والتراسات، فضلاً عن مجموعة من النقاط التجارية ومحال بيع الهدايا، وهي مساحات غالباً ما تعتبر في المتاحف التقليدية مساحات أقل أهمية، ولكنها هاهنا هي إحدى أهم السمات الرئيسة.

إقرأ ايضًا