كل أنواع الفنون في كلية Umeå للعمارة بالسويد

5

انتهى فريق Henning Larsen السنة الماضية من تصميم جامعة Umeå، أكاديمية العمارة الجديدة في السويد، كجزءٍ من عملية التطوير التي يشهدها الحرم الجامعي بأكمله، ولكن هذه الجامعة تتميز عن غيرها من الجامعات بإضاءة طبيعية واستدامة عالية المستوى.

فقد اختار فريق العمل الاعتماد على الأخشاب الطبيعية، بدلاً من إكساء المبنى بالزجاج، كما هو متعارف في أبنية الجامعات، والاكتفاء بالزجاج لتخريق الكسوة الخشبية، كما وكشفت الجامعة عن أهم نظم التهوية والتدفئة والإضاءة الموجودة حالياً في الساحة المعمارية، حيث تعمل هذه النظم على خفض استهلاك الطاقة بنسبة 50%.

ومن المتوقع أن تكشف أكاديمية العمارة هذه في العام 2014 عن أكاديمية للفنون الجميلة ومتحف للفن العمومي، وبذلك سوف تكون جامعة Umeå أول جامعة تضم معهداً للتصميم وأكاديمية ومتحف في منطقة واحدة… كانت يوماً ما مجرد منطقة صناعية بجوار منتزه النهر.

وللمفارقة فقد جاء تصميم الأكاديمية بوحيٍ من هذا النهر وانعكاساته، كما وتخيم أجواء الأشجار على التصميم بشكلٍ كبير، وهو ما يظهر جلياً بالنظر إلى تصميم الواجهة الفريدة من عدة طبقات، فقد تم تصميمها من أخشاب اللاركس المحلية، تخترقها مئات النوافذ الزجاجية مربعة الشكل، حيث تعكس هذه النوافذ أشعة الشمس خلال النهار.

ونأتي على قضية الطاقة، فقد تم ابتكار أنظمة تهوية خاصة بهذه الجامعة لخفض نسبة استهلاك الطاقة إلى ما يقارب نصف معدل الاستهلاك في جامعاتٍ أخرى، حيث يمكن للهواء الطبيعي أن يتغلغل في مساحات الجامعة ويطوف ما بين أعمدتها وعوارضها، فقد تم تخصيص أنابيب مثقبة لتوزيع الهواء في كافة أرجاء المبنى.

وأخيراً تظهر العمارة السويدية التقليدية بالنظر إلى الخطوط الواضحة والدقيقة، وفي الدمج الأكثر من رائع للزجاج الصناعي مع الأخشاب الدافئة، التي تسيطر بدورها على الكسوة الخارجية وحتى على تجهيزات العزل الصوتية في الداخل، الأمر الذي حقق شرطي التصميم؛ من استدامة وإضاءة في آنٍ واحد.

إقرأ ايضًا