روبوت معماري ضخم يتألق فوق منجمٍ ألماني

0

يوجد ضمن ملكيات أراضي بلدية Inden بألمانيا منجماً للمعادن على مساحةٍ واسعة جداً. ولأجل التنقيب فيه أعادت العديد من القرى انتسابها للبلدية. حيث يمتد هذا المنجم الآن على مساحة 4,500 هكتار خالقاً في محيطه منظراً طبيعياً غير مألوف. إلأ أن الحكومة تعرف حق المعرفة بأن هذا المنظر سيتغير بعد عام 2030 بعد أن يتوقف العمل في التنقيب وتتحول المنطقة بأكملها إلى مساحةٍ تعمّها مرافق الرياضات المائية تحت إطار إعادة خلقٍ جديدٍ للمنطقة يحمل باسم Der Indische See أي البحيرة الإندية.

حيث أرادت بلدية Inden أن تنصب في هذا الموقع برج مراقبةٍ و نقطة علامٍ واضحةٍ للمدينة المميزة. وهكذا قررت شركة MUA” Maurer United Architects” أن تجعل المشروع على شكل روبوتٍ “رجل آلي” ضخمٍ بارتفاع 36 متر يحمل اسم Indemann. وقد كان أكثر ما يميز تصميم Indemann هو مظهره الخارجي المفاجئ، لتبقى المفاجأة الحقيقية عندما نجد أن الزوار يتمكنون من الدخول إليه.

وتتلخص عظمة التجربة المعمارية لهذا الصرح الهائل في عناصره المفاجأة، فدونكم عن شفافيته الواضحة، يكفي أن تعلم بأنك تستطيع الوصول إلى الذراع الممدودة على ارتفاع 18 متر فوق الأرض بأرضيةٍ وجدارٍ شفاف لتعلم كم هو بناءٌ مثيرٌ للعجب.

أما أكثر ما يثير العجب في التصميم فهو دمج التقنية الحديثة بواجهة المبنى، فالواجهات مدمجة بـ 40,000 شاشة LED تجعل من هذه الواجهة أول واجهةٍ مزودةٍ بهذه التقنية في أوروبا. حيث يمكن عرض الكثير من الحركات على هذه الواجهات التي يمكنها أن تعمل كشاشاتٍ متغيرة. وبهذا يمكن أن يعمل برج المراقبة كمنارةٍ حقيقية ليلاً.

ومن الجدير بالذكر أن البناء يوم افتتاحه قد استقطب 10,000 زائر، ليكون قد تحقق الهدف من بنائه في جعله يبدو كعلامةٍ مميزةٍ في مقاطعة Euregio Maas-Rhine الثلاثية في ألمانيا. حيث جمع برج المراقبة بين أسلوب التصميم الهولندي والكفاءة الألمانية في موقعه بجانب طريق A4 للسيارات بين Aachen و Cologn. ولم تشر MUA بتصميمٍ كهذا لعظمة منطقة التنقيب هذه فقط، بل وضعت معلماً يلمح للتحول من عصر الصناعة لعصر التطور الإعلامي.

ويجدر بالذكر أن تكلفة المشروع قد بلغت 2,500,000 يورو وعلى مساحة 860 متر مربع تحت إشراف Marc Maurer و Nicole Maurer مديري الشركة الألمانيين.

إقرأ ايضًا