ما رأيك في المشاريع غير الربحية؟

0

لا ينكر أحدٌ ممن يعمل في المجال المعماري بأن الربح المادي غاية من غايات أي مشروع، وقلةُ هي الشركات التي تفضل المشاريع غير الربحية، ولكن ليس هذا رأي فريق Daly Genik فقد قام أعضاء الفريق بتلبية طلب إحدى المنظمات غير الربحية لتصميم مدرسة Camino Nuevo الثانوية، حيث تتخذ هذه المنظمة على عاتقها منذ فترة تصميم مدارس صغيرة للأطفال في لوس أنجلوس وضواحيها، وبالفعل قامت في عامي 2000 و 2003 بالانتهاء من مدرسة ابتدائية وإعدادية في حديقة ماك آرثر في ويست ليك.

عدا عن الميزانية المحدودة التي تقيد عادةً هذا النوع من المشاريع غير الربحية، يحد الموقع الذي اختارته المنظمة في سيلفر ليك، إحدى ضواحي لوس أنجلوس، مجموعة من الشوارع المزدحمة فضلاً عن وقوعه في ظل طريق هوليود السريع، ولكن ذلك لا يعني على الإطلاق عزل المدرسة على الجوار.

بل على العكس تماماً، قام فريق Daly Genik باستغلال الموقع حتى آخر قطرة، فقد تم تقسيم قطعة الأرض التي تبلغ مساحتها 30 ألف قدم تربيعي إلى كتلتين من طابقين، حيث تلتقي تلك الكتلتين عند مقدمة الموقع، الأولى تضم صفوف المدرسة وعددها 18 ومفصولة تماماً عن جادة سيلفر ليك، بينما تضم الكتلة الثانية الأقصر مقارنةً بالكتلة الأولى جميع المكاتب الإدارية وغرف الميديا وتحد في طريقها مدخل المشاة الرئيس.

وهنا لابد لنا أن نقف عند براعة فريق Daly Genik، الذي استطاع أن يجمع ما بين وظائف الصف الدراسي وما بين الحلول المستدامة البسيطة في الكتلة الأولى، فقد حافظ على اتصالٍ بصري مباشر ما بين الصفوف والساحة الداخلية، كما ونجح بأن يوفر الضوء الطبيعي في كافة الصفوف، حيث تتخلل أشعة الشمس النوافذ من جهة الشارع ومن جهة الساحة.

حتى تحولت الساحة إلى محور المدرسة، فعلى سبيل المثال نلاحظ وجود أبواب كبيرة تدور على محور في غرف الفن مفتوحة مباشرة على الساحة ومعدة خصيصاُ للمشاريع الكبيرة، حيث تستقبل المدرسة عادةً اجتماعات نصف شهرية، أما حافة الشارع عند مبنى الصفوف أو جناح الإدارة فقد تم إكساؤها بحاجز مموج مصنوع من المعدن المثقب لإخماد الأصوات القادمة من الشوارع المحيطة والتخفيف من حدة أشعة الشمس، وهنا يبرز مدرجٌ ما في مقدمة المبنى فوق مدخلٍ مغطى، وبذلك يمكن للطلاب الانتظار في الهواء الطلق قبل أن يصعدوا إلى الأعلى.

كما ويمكن لهم رؤية المدرسة كجزء لا ينفصل عن الحرم المدرسي تارة، وكجزءٍ منفصل عن المباني المدرسية المنخفضة تارة أخرى، وكأنها واحة محمية، سوف تسمح مدرسة Camino Nuevo بشفافية مطلقة في الداخل والخارج على حدٍ سواء.

فما رأيك بهكذا مشاريع غير ربحية؟

إقرأ ايضًا