قصرٌ فخمٌ للرياضة في هولندا

0

في حديثنا عن آخر إنجازات التطور السريع في مدينة Tilburg بهولندا، يجدر بنا أن نذكر القصر الرياضي الذي تم إنجازه مؤخراً T-Kwadraat، وهو بناءٌ ضخمٌ من المفترض أن يكون رائداً في قلب الخطة الرئيسية لتطوير المدينة. حيث تؤكد رمزية البناء هذا المفهوم على دمجها مرافق رياضيةٍ بأخرى معيشيةٍ في بناءٍ واحدٍ رائع.

وقد صممت هذا القصر شركتي Bo.2 و Van Hoogmoed بعد فوزهما بمنافسةٍ في صيف عام 2005. وقد فازتا على شركاتٍ هولنديةٍ مثل Mecanoo و Zwarts و Jansma. ليتم افتتاح هذا القصر الرياضي في شتاء عام 2009، متضماً صالةً رياضيةً تعلو مركز لياقةٍ ومرافق صحيةٍ رياضيةٍ وعدة باراتٍ ومطاعمٍ ومركزٍ نهاري للعناية بالصحة. كما يضم أيضاً صالة تسلقٍ وحلبة تزلجٍ على الجليد سمّيت Ireen Wüst بعد الفوز بالميدالية الذهبية في الأولمبيات.

ويبدو البناء من بعيد كصخرةٍ واحدةٍ ضخمةٍ بنوافذ بيضاوية، وكلما اقتربنا أكثر تبدأ التفاصيل بالتوضح أكثر من خلال الواجهات المفرغة، حتى يظهر التصميم الداخلي جلياً من خلال الزجاج. وتلائم كسوة البناء الخارجية اللوغو الذي يميز مدينة Tilburg التي استقت اسمها منه.

ومن الملفت للنظر قيام المعماريون بمركزة الصالة الرياضية بالنسبة لبقية المرافق في الخطة، وهذا ما خلق حركةً ديناميكية في التصميم الداخلي. حيث يعبر الداخل إلى هذا القصر بجدار التسلق عند بداية دخوله مروراً بالمقاهي قبل وصوله إلى ردهةٍ ساحرةٍ مضاءةٍ بضوء النهار الطبيعي. وتربط هذه الردهة بقية القاعات والأنشطة ببعضها البعض. ويوحي منظر القصر العام بضخامته وهيئته الصلبة بأنه كتلةٌ صخريةٌ مفعمة بشتى أنواع النشاطات في داخلها، مع حقيقة دقة التصميم الداخلي والتنسيق المخفي داخل كتلٍ تبدو منتشرةً عشوائياً بأشكالٍ طبيعيةٍ عفوية.

وبرغم شدة تعقيد تصميم المبنى، تجعل ممراته من التنقل في داخله عمليةً في غاية السهولة والوضوح، كما أنها تربط أقسامه ببعضها، كما تربط داخله بخارجه. وقد تم طبع لافتاتٍ بيضاويةٍ على الجدران والأرضيات لترشد الزائر لوجهته. لتتناغم بذلك عدة تسهيلات مع بعضها البعض، لتزيد التصميم الدخلي وضوحاً وجمالاً في آنٍ واحد، ولتجعله يستأهل الزيارة حقاً.

إقرأ ايضًا