بمناسبة عام التنين؛ تنانين راقصة من AS+GG لكوريا

0

كشفت شركة أدريان سميث + غوردن غيل الأمريكية، ومقرها شيكاغو، عن تصميمها المميز لتنانين راقصة ستزين عن قريب أفق العاصمة الكورية الجنوبية سيئول، وتحديداً منطقة يونغسان الدولية للأعمال، التي باتت أرضاً خصبةً للعقول المعمارية النيرة والمواهب التصميمية المميزة.

وما هذه التنانين الراقصة أعزائي القراء إلا زوجٌ من الأبراج الشاهقة مختلطة الاستخدام، تجمع وإياها مبانٍ سكنية ومكتبية وأخرى تجارية تتألف من أبراج مصغّرة رفيعة وحادة الزوايا، تبرز حول لبٍّ مركزي جعلت التصميم، حسبما ورد في البيان الصحفي الصادر حوله، “[تصميماً] معاصراً ولكن مشكّلاً بنواحي الثقافة الكورية التقليدية.”

إذ يسهل على الرائي ملاحظة تلك الاقتطاعات الكتلية المبهرة التي تصيب الأبراج خالقةً مساحات معيشية تحلق ما وراء إنشائية المشروع، لتذكّرنا بأفاريز المعابد الكورية التقليدية، والتي تشكّل فكرةً تنعكس أصداؤها في هندسة كسوة المبنى ومظلات قاعدة البرج الناتئة على حدٍّ سواء.

حيث تمتد الفكرة في كسوة المبنى، التي جاءت لتشابه حراشف التنانين الكورية الخرافية التي تبدو وكأنها ترقص حول المركز، والتي تعير اسمها الفني للمشروع القابع في منطقة يونغسان الدولية للأعمال، التي تعني بدورها “تلة التنين” باللغة الكورية.

يُجدر الذكر هنا أن كسوة الأبراج الحرشفية لا تشكّل سمة جمالية في المشروع وحسب؛ إنما تتمتع بدور أدائي عالٍ، حيث تخدم الفجوات الناتجة بين الألواح المتقاطعة كمنافذ لتهوية وتبريد المبنى؛ ما يعني توفيراً للطاقة وصداقةً للبيئة.

وبالحديث بلغة الأرقام ننوه إلى ارتفاع البرجين، حيث يرتفع أحدهما بـ 450 متراً في الجو، بينما يحلّق الآخر على علو 390 متراً، متشاركين بذلك بلغةٍ معمارية فريدة دون التطابق تماماً.

يتضمن البرج الأعلى 88 طابقاً، ويحظى باقتطاعات كتلية عند القمة والقاعدة على شكل حرف V. أما البرج الآخر فيحظى بـ 77 طابقاً تتحرك عبرها الاقتطاعات بطريقةٍ قطرية ضمن خطٍّ واحد متواصل؛ وتحظى بترتيبٍ متطرف حول المركز يمكن للزوار ملاحظته أثناء تحركهم حول البرج.

أما عن تعليق المعماري أدريان سميث عن التصميم فقد كان:

“هناك علاقة متجانسة ومتكاملةٌ بين الكتلتين عند مستوى الاقتطاعات وكأنهما يرقصان.” ويكمل عضو المعهد الملكي للمعماريين البريطانيين قائلاً “إنه لمن المهم بالنسبة لكافة تصاميمنا أن تعكس وتفهم الثقافة التي تخدمها، وبكل تأكيد يقوم مجمع التنانين الراقصة بذلك، حتى ولو بطريقةٍ تجريدية وتكنولوجية للغاية.”

في الختام نشير إلى أن هذا المشروع هو الثاني من نوعه لشركة AS+GG في مركز مدينة سيئول، حيث كان الأول مشروع تصميم المكاتب الرئيسة لاتحاد الصناعات الكوري المستدام للغاية، والذي من المأمول أن ينتهي العام المقبل.

إقرأ ايضًا