موجةٌ من الفنادق تجتاح سلوفينيا وفندق Sotelia خير مثال

5

إنها سلوفينيا مرةٌ أخرى والتي اعتادت أن تتحفنا بابتكارتها المعمارية العظيمة من الحمامات الحرارية والمنتجعات، ويعتبر فندق Sotelia للأسف واحداً من الأمثلة الجيدة القليلة عن موجة الفنادق التي تجتاح سلوفينيا هذه الأيام، في الوقت الذي تقوم به الفنادق الأخرى بالتباهي بفنها الهابط.

ويقع الفندق الفريد بين اثنين من الفنادق القائمة الذين يتنافسان فيما بينهما بالكشف عن أصولهما المعمارية المختلفة، وحده Sotelia يترفع عن هذه المنافسة، ويعتذر عن الاكتفاء بأخذ العينات من الهياكل المجاورة، لينأى بذاته عن البيئة العمرانية ويتوحد بدلاً من ذلك مع بيئته الطبيعية بميزانيةٍ بلغت 12,000,000 يورو.

فلقد كان شغل Dean Lah و Milan Tomac من شركة Enota، وهي إحدى أهم الشركات المعمارية في سلوفينيا، تجنب كتلة البناء هائلة الحجم، كما جاء في اقتراح الزبون، الأمر الذي سيقوم بحجب آخر ما تبقى من إطلالةٍ نحو الغابات، ولذلك ارتأى فريق العمل البارع تقسيم الكتلة إلى وحداتٍ صغيرة ومرتبة على نحوٍ مدرج يعانق في طريقه المناظر الطبيعية، وكانت النتيجة هذا المبنى الفريد بين أيديكم من أربعة طوابق و150 غرفة، والذي يبدو منخفضاً وأصغر مما يوحي الكلام عنه.

ويقبع فندق Sotelia على مساحة 15,200 م2 والذي جاء شكله بوحيٍ من الطيات في المناظر الطبيعية، حيث يمكن للمارة بقربه أن يحظوا بتجربةٍ مكانية فريدة من الأمام، حيث يعتبر المبنى كمجموعةٍ ثنائية الأبعاد تتألف من أسطحٍ متوازية تم رصفها واحداً تلو الآخر.

ويكفي أن تقوم عزيزي القارئ بجولةٍ حول الفندق سيراً على الأقدام لتختبر الواجهة الخشبية من عدة زوايا، ابتداءً من الشرائح الخشبية العمودية وحتى السلم الإيقاعي من الشرفات والتراسات الخشبية.

إقرأ ايضًا