وحدة النيزك اليونانية

4

في بادرةٍ استهدفت تجديد مبانٍ على قائمة الترميم وإضافة ملحقٍ من ثلاث طوابق، قام المعماري اليوناني Aristeide Antonasto بتصميم مبنى أطلق عليه اسم Meteorite Unit Leonidou 58 في مركز مدينة أثينا, حيث يتألف هذا المبنى من أربعة طوابق ترتكز على دعائم خشبية في الفناء, تم إكساؤه بشبكة معدنية مسبقة الصنع ليتصل مع بناء قديم عبر الفناء بدرجٍ خارجي.

يعتبر هذا المبنى واحداً من 45 مشروع عائد لشركة Oliaros للتطوير العقاري شملت منطقة Kerameiko-Metaxourgeio في أثينا, حيث فاز حديثاً بجائزة أفضل مشروعٍ مستقبلي لعامي 2008 و2010 والتي قدمتها مجلة DOMES للعمارة اليونانية.

• معلومات من مجموعة Oliaros للتطوير العقاري:

كما ذكرنا سابقاً، يعتبر المشروع واحداً من مشاريع التجديد الذي قامت بها شركة Oliaros لتطوير مركز مدينة أثينا، إذ جاء ضمن مسابقة طرحتها Oliaros موجهة للمعماريين الذين لم يتجاوزا الـ 35 من عمرهم لتأتي تحت اسم UPTO35، والتي انتهت هذه المسابقة بفوز مشروع السكني الطلابي 18+.

هنا تجدر بنا الاشارة إلى تميز هذه المنشأة المعدنية بارتفاعها بخفةٍ فوق الأرض بهدف طرح تحويل صغير للمساحة العامة في محاولةٍ لتحويل جزءٍ من وظائف الطابق الأرضي ليصبح بمثابة ساحة صغيرة للمدينة, فهو عبارة عن ملحق يتوضع في مجمعٍ سكنيٍّ قديمٍ وصغير، تعرض أكثر من نصفه للتهديم والدمار، لذا جاء المشروع لتناول ما تبقى من المنزل إلى جانب إضافة ملحقٍ معدني في منطقة Leonidou St في أثينا.

حيث يعيد البناء المقترح تجديد قسم من كيانٍ متكامل كان قد ضاع، آخذين بعين الاعتبار أن الكثير من منازل أثينا كانت تُصمم في الحقبة الزمنية الماضية حول فناءٍ أو ساحة, إذ يحاول التصميم الحالي التأكيد على القسم ذي الطابع الكلاسيكي الجديد المتبقي (من جهة)، وإعادة تفسير التركيب الكلاسيكي الجديد المحلي مع ملاءمته والظروف الحالية في نفس الوقت.

ومع التنبه لأهمية قراءة التقليد العمراني المحدد في المنطقة، تم تنصيب مبنى من ست طوابق إلى جانب الملحق الأول, ومع غياب جزءٍ محدد من التركيب الكلي برزت فرصة إضفاء ملامح معاصرة في توسيع الجزء الكلاسيكي الجديد؛ حيث سيقوم التوسيع الجديد بإعادة جدولة التركيب الكلي مع فنائه بشكلٍ مختلف, كما سيطوّر بعض المبادئ الأساسية للمجمع القديم, مع الأخذ بالحسبان تحويل التقليد العمراني القديم إلى آخرٍ جديد, وتحويل ما تبقى إلى اقتراح عمراني معاصر.

من الواضح أن منزلنا يشبه في شكله الشبكة المعدنية, أما عن واجهة الملحق في Leonidou St فقد تم تصميمها باستخدام لوحةٍ معدنيةٍ مملوءة بشبكةٍ من الأسطح الجاهزة بأشكالٍ أشبه بشبكة، حيث تم صنع هذه الأسطح باستخدام الشبكات المستخدمة في التركيبات الميكانولوجية, ليتم تعليقها فيما بعد على إطارٍ معدني, وبهذا ينتج فلتر بصري من خلال استخدام تنوعٍ محددٍ من الأشكال المتكررة.

أما عن فكرة تعليق الوحدة المقترحة فقد ساهمت في الوصول إلى التوسيع المرغوب به للمساحة العامة، فبما أن متطلبات المنطقة قد اقتضت زيادة المساحة العامة تم التخلي عن المساحة الخاصة في المدينة، كما تم اعتماد الشفافية الزجاجية في الطابق الأرضي بعد تطوير المساحة العامة.

إقرأ ايضًا